المطالبة بتشكيل لجنة تحقيق للوقوف على حيثيات الاعتداء على أسير

تابعنا على:   14:28 2017-02-10

أمد / رام الله: طالب رئيس نادى الاسير الفلسطيني في جنين، منسق اللجنة الشعبية لإطلاق سراح الاسرى راغب أبو دياك، اليوم الجمعة، اللجنة الدولية للصليب الأحمر، والمؤسسات الحقوقية بالعمل على زيارة  الأسير أحمد أبو خضر في سجن جلبوع بأقصى سرعة، والاطلاع عن قرب على الظروف الصحية التي يعيشها اثر تعرضه لاعتداء، تم نقله بعد ذلك للمستشفى.

وقال أبو دياك في تصريح صحفي إن سلطات الاحتلال تتحمل المسؤولية الكاملة عن سلامة الأسرى، ونحن نطالب المؤسسات العاملة في المجال الإنساني والحقوقي بالعمل على تشكيل لجنه وبأقصى سرعة للوقوف على حيثيات ودوافع ذلك الاعتداء الذي لم تُعرف بعد أسبابه ودوافعه.

وأضاف: كما نطالب بالضغط على حكومة الاحتلال الإسرائيلي ممثله بمديرية السجون لاتخاذ بعض الإجراءات الوقائية التي تحول دون وقوع اعتداءات مماثلة مستقبلا بحق أسرى آخرين.

وفي السياق ذاته، طالب علي أبو خضر والد الأسير أحمد المؤسسات الحقوقية والانسانية بالعمل على زيارة ولده للوقوف على وضعه الصحي والاطمئنان عليه.

ويذكر أن الاسير أبو خضر هو من سكان بلدة سيلة الظهر جنوب جنين، ويبلغ من العمرة (37 سنة) ومضى على اعتقاله ما يزيد عن 15 سنة، علما بأن محاكم الاحتلال أصدرت قرارا بسجنه (11) مؤبدا و50 سنة.

اخر الأخبار