حسام ومركز البسمة الطبي توقعان اتفاقية لإعفاء الأسرى المحررين

تابعنا على:   20:24 2014-02-22

أمد / رام الله : وقعت جمعية الأسرى والمحررين حسام ومركز البسمة الطبي بإدارة الدكتور بهاء الغلاييني اتفاقية بينهما تقضي بإعفاء الأسرى المحررين من كافة مناطق قطاع غزة من تكاليف الخدمة الطبية التي يقدمها المركز والمختصة بعمليات التلقيح المجهري لعلاج العقم .

وقد وقع الاتفاقية نيابة عن جمعية "حسام" مدير عام الجمعية رفيق حمدونة وعن مركز البسمة الطبي المدير الإداري للمركز وليد الثلاثيني وذلك في مقر المركز بمدينة غزة .

وقد صنفت الاتفاقية الأسرى المحررين المنوي تقديم الخدمة لهم وإعفائهم إلي فئتين ، "الفئة الأولي" والمقصود بها الأسرى المحررين العاطلين عن العمل وذوي الحاجات الملحة و"الفئة الثانية" المقصود بها الأسرى المحررين من متوسطي الدخل والعاديين .

وبناء علي هذه الاتفاقية يلتزم مركز البسمة بإعفاء ست (6) حالات سنويا من أصحاب الفئة الأولي إعفاء كاملا من أجرة إجراء عمليات التلقيح الصناعي علي أن يتم توزيع الحالات الستة علي مدار العام في فترات متباعدة .

كما يلتزم مركز البسمة بخصم 50% من أجرة العمليات لأصحاب الفئة الثانية من الأسرى المحررين بشرط أن يتم ترشيح جميع الحالات من قبل جمعية حسام من خلال إرسال كتب رسمية إلي إدارة المركز لكل حالة علي حدة .

بدوره بارك رفيق حمدونة مدير عام جمعية حسام هذا الاتفاق مشيرا إلي أنه خطوة هامة للتخفيف جزئيا عن الأسرى المحررين المحرومين من نعمة الإنجاب في ظل الأوضاع الصحية الصعبة التي يعاني منها المجتمع الفلسطيني في قطاع غزة .

ودعا حمدونة كافة الأسرى المحررين الذين تنطبق عليهم الشروط والراغبين في متابعة علاجهم لدي مركز البسمة التوجه لدي إدارة الجمعية للحصول علي خطاب رسمي بهذا الشأن

 وأكد وليد الثلاثيني المدير الإداري لمركز البسمة الطبي بأن هذه الاتفاقية تأتي استكمالا للدور الإنساني والوطني الذي يقوم به المركز تجاه الأسرى داخل سجون الإحتلال موضحا بأن المركز نجح مؤخرا في تلقيح عدد من نطف الأسرى المهربة من داخل السجون والتي أثمرت حتى اللحظة عن إنجاب طفلين للأسيرين تامر الزعانين وفهمي صلاح من مدينة بيت حانون شمال قطاع غزة .

اخر الأخبار