عشراوي تبحث مع دبلوماسيين دوليين آخر المستجدات السياسية

تابعنا على:   17:43 2017-02-01

أمد/رام الله: بحثت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. حنان عشراوي مع دبلوماسيين دوليين، اليوم الأربعاء، آخر مستجدات الوضع السياسي الفلسطيني الراهن والانتهاكات الإسرائيلية على ارض الواقع.

وكانت قد استقبلت في مقر المنظمة برام الله، القنصل الاسباني العام رافائيل ماتوس، ونائب القنصل الأمريكي العام دوروثي شيا، والقنصل التركي العام الجديد جوركان أوغلو كل على حدة.

وأطلعت عشراوي الوفود الدبلوماسية الزائرة على التطورات السياسية والإقليمية الراهنة، وقدمت عرضاً للانتهاكات والمواقف الإسرائيلية أحادية الجانب التي يقع ضحيتها شعبنا الفلسطيني بما في ذلك التصعيد الاستيطاني الجنوني على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي، وقالت: "من الواضح أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وفي ظل صمت الإدارة الأمريكية الجديدة يعمل بشكل حثيث ومكثف على فرض أمر واقع على الأرض، ويدمر أسس حل الدولتين وفرص السلام ".

وتابعت:" لا يمكننا تحمل أربع سنوات أخرى من الظلم والقهر فإسرائيل‘ الدولة القائمة بالاحتلال’ تدفع باتجاه استكمال الضم الجائر وغير القانوني للقدس والضفة الغربية المحتلة، وتواصل سياساتها القائمة على التطهير العرقي والتمييز العنصري".

وأضافت:" إننا ندعو جميع قادة دول العالم للتدخل الفوري العاجل لوضع حد للاحتلال العسكري، وللظلم التاريخي الجائر الذي يعاني منه شعبنا الفلسطيني الأعزل، كما ويتوجب على المجتمع الدولي تنفيذ قرارات مجلس الأمن بما فيها  القرار 2334 ، وجلب إسرائيل للعدالة الدولية ومحاسبتها ومساءلتها على خروقاتها بحيث يشمل ذلك فرض تدابير وإجراءات عقابية صارمة، وتوفير الحماية الدولية العاجلة  لشعبنا قبل فوات الأوان".

كما ناقشت عشراوي مع الوفود الدبلوماسية الزائرة الوضع الفلسطيني الداخلي ، بما في ذلك الحاجة الملحة إلى تحقيق المصالحة الوطنية، وإجراء انتخابات ديمقراطية وطنية ومحلية وتشريعية ورئاسية.

اخر الأخبار