مجدلاني: نتنياهو يستخدم الباطل كالاستيطان والتهويد لتقديم نفسه كبطل في دولة الاحتلال

تابعنا على:   14:44 2017-01-30

أمد/ رام الله : اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.أحمد مجدلاني، بناء المستوطنات، والاعدامات والاعتقالات اليومية، ونقل السفارة الأمريكية للقدس محاولة من نتنياهو لتقديم نفسه كبطل قومي في دولة الاحتلال الاسرائيلي يعمل على تحقيق الطموحات اليهودية، معربًا عن قناعته بأن حكومة نتنياهو تهدم الآمال بالحل السياسي وتمنع  احلال السلام في المنطقة.

وقال مجدلاني في حديث لإذاعة "موطني" اليوم الإثنين: " نتنياهو في سباق مع الزمن في فترة حكم ترامب، فهو يستخدم الباطل كتهويد القدس والاستيطان لتقديم نفسه كبطل في دولة الاحتلال، قادر على فرض أمر واقع لايمكن إزاحته في المستقبل، كمايحاول خلق صورة بأن الإدارة الأمريكية الجديدة راضية على أفعاله.

وأضاف مجدلاني فقال :"صعدت حكومة نتنياهو بناء المستوطنات في الضفة والقدس على وجه الخصوص، خلال الاسبوع الأول من تولي الرئيس الأميركي ترامب الحكم، منبهًا إلى مسعى  حكومة نتنياهو لشرعنة المستوطنات الاسرائيلية.

وطالب مجدلاني بتطبيق قرارات الشرعية الدولية وتنفيذ القوانين الصادرة عن المجتمع الدولي، لإحلال السلام في المنطقة، واعتبر تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة بوجود صلة بين اليهود والمسجد الأقصى انحيازا سياسيا سافرا للاحتلال الاسرائيلي، وهي تصريحات لحقائق التاريخ.

اخر الأخبار