اتحاد العمل النسوي الفلسطيني يدين ويستنكر بشدة قتل فتاتين في قطاع غزة

22:24 2014-02-21

أمد/ غزة : أدانت هدى عليان عضو المكتب السياسي للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني – فدا ومسؤولة اتحاد العمل النسوي بقطاع غزة الجرائم البشعة التي تُرتكب بحق شابات بقطاع غزة، حيث استفاق قطاع غزة  يوم أمس الخميس على جريمة بشعة أودتْ بحياة  شابة من بلدة جباليا شمال القطاع تبلغ من العمر 15 عاماً، إثر تعرضها للضرب المبرح مما أدى إلى وفاتها على الفور، وحاول ذووها إخفاء معالم الجريمة بدفنها دون تصريح للتغطية على جريمتهم البشعة. وفي نفس اليوم ارتكبت جريمة ثانية بحق فتاة تبلغ من العمر 17 عاماً من منطقة عبسان بمحافظة خانيونس طعناً بالسكاكين. باسمي وبإسم اتحاد العمل النسوي نعبر عن استنكارنا واستهجاننا وإدانتنا لهذه الجرائم البشعة التي تمارس بحق النساء. ونطالب الجهات المختصة بالتحرك السريع لوضع حدٍ لهذه الانتهاكات الصارخة بحق النساء والفتيات في القطاع عبر تطبيق قوانين عصرية صارمة تحمي حقوق المرأة الفلسطينية. إننا ندعو الأحزاب السياسية والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية والمؤسسات والمراكز النسوية والمؤسسات الحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الإعلامية بالعمل السريع من أجل حماية حقوق النساء والفتيات والحفاظ على حياتهن. ولنقرع ناقوس الخطر الذي يُداهم مجتمعنا الفلسطيني، ولنفضح هذه الجرائم البشعة ومرتكبيها ونرفع أصواتنا عالياً لنبذ العنف المجتمعي.

 نطالب بفرض العقوبات الرادعة ضد مرتكبي هذه الجرائم البشعة، وتقديمهم للعدالة وإنزال أقصى العقوبات بحقهم، ليكونوا عبرة رادعة لكل من يعتدي على حياة النساء والفتيات.