محدث - بعد لقاء اولاند ..عباس: الجانب الأمريكي لم ينجح حتى الآن في تحديد اتفاق إطار لتسوية الصراع

تابعنا على:   20:57 2014-02-21

"أولاند" يؤكد لـ"أبو مازن" دعم فرنسا لعملية السلام في الشرق الأوسط

أمد/ باريس: استقبل الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند اليوم- الجمعة- بقصر الإليزيه بباريس الرئيس محمود عباس.

وقال الرئيس محمود عباس، إن الجانب الأمريكي لم ينجح حتى الآن فى تحديد إتفاق-إطارى يهدف إلى تسوية نهائية للصراع.

واعتبر عباس – فى تصريحات للصحفيين بالأليزيه فى ختام مباحثاته اليوم الجمعة مع الرئيس الفرنسى فرانسوا أولاند – انه حتى الآن لم يستطع الأمريكيون أن يضعوا إطارا للأفكار، حتى وان كانت الجهود المبذولة جدية للغاية.

وقال عباس إنه أطلع نظيره الفرنسى على الجهود التى يقوم بها الرئيس الأمريكي باراك أوباما ووزير الخارجية جون كيري "للتوفيق بين وجهات النظر بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

وأعرب الرئيس الفلسطينى عن شكره لأولاند لدعم بلاده والإتحاد الأوروبى للسلطة الوطنية الفلسطينية.

وأوضح أنه ناقش مع نظيره الفرنسى عقد اجتماع حكومى فرنسى-فلسطينى دون إعطاء المزيد من التفاصيل.

واشار أبو مازن إلى أن المباحثات تطرقت كذلك إلى إنعقاد مؤتمر دولى للمانحين لصالح فلسطين، وقد يعقد بعد إجتماع لجنة الإتصال المخصصة (لتنسيق المساعدات الدولية) والمقرر فى شهر مايو القادم.

وأكد أولاند – خلال القمة الفلسطينية الفرنسية – دعم باريس لعملية السلام فى الشرق الأوسط ومساندتها للجهود الأمريكية الرامية إلى دفعها .

وشدد الرئيس الفرنسي – بحسب البيان الصادر عن الإليزيه عقب اللقاء – على الحاجة العاجلة للتوصل إلى إطار للمفاوضات في الوقت المحدد على أساس المعايير الأوروبية والدولية المحددة منذ زمن طويل .

كما أكد الرئيس الفرنسي مجددا استعداد باريس لتنظيم واستضافة مؤتمر جديد للمانحين لصالح الدولة الفلسطينية بهدف تعزيز العملية السياسية والاقتصادية .

وأثنى أولاند على العلاقات التى تربط بين فرنسا والسلطة الفلسطينية والتى تقوم على الثقة المتبادلة..مذكرا بموقف باريس الداعم لإقامة الدولة الفلسطينية ذات السيادة والقابلة للحياة ، واستعداد فرنسا دعم الجانب الفلسطيني من أجل إقامة مؤسساته

اخر الأخبار