ردا على صحيفة سورية.."الدستور" الاردنية: اتهام المملكة بالتصعيد جنوب سوريا "بيع للوهم" و"تزييف للواقع"

13:54 2014-02-21

أمد/ عمان: رأت صحيفة "الدستور" الاردنية الجمعة ان اتهامات صحيفة "الثورة" السورية الحكومية للاردن بالتصعيد على الجبهة الجنوبية السورية هي "تزييف للواقع"، مؤكدة ان "استقرار سوريا ووحدة أراضيها مصلحة اردنية عليا".

وقالت الصحيفة، في مقال لمحررها للشؤون الوطنية، ان صحيفة الثورة ليس لها حاجة "للإفراط في كتاباتها والإسهاب الممل بتحليلاتها البوليودية لرسم سيناريوهات تعكس جهلا مفرطا وتشويها متعمدا للحقائق وتزييفا للواقع وبيعا للوهم حول الموقف الأردني من الازمة السورية".

واضافت ان "الاندفاع المتسرع من الجريدة إزاء تشويه الموقف الأردني جاء بابتداع سيناريوهات والرجم بالغيب عن دور أردني في الأزمة أقرب الى الخيال والأماني القبيحة وانفصال عن الواقع (...) فاستقرار سوريا و وحدة أراضيها مصلحة أردنية عليا".

واكدت الصحيفة ان "الأردن الذي تربطه مع سوريا حدود طولها 375 كم ليس من مصلحته أن يذكي صراعا مع سوريا او يسعى الى اشعال النيران فيها". واشارت الى انه "على مدى السنوات الثلاث وهي عمر الأزمة في سوريا ظل الجيش العربي الأردني يقوم بمهمة حماية الحدود السورية نيابة عن الجيش العربي السوري وبالتالي ظلت مغلقة، ولم تكن مفتوحة كما هو الحال مع باقي دول الجوار السوري".

واضافت ان "الاردن رفض كل الضغوط الدولية والإغراءات المالية لفتح حدوده رغم الوضع الاقتصادي لميزانية الدولة المعروف وغير الخافي على احد". وكانت صحيفة الثورة حذرت الخميس الاردن من "اللعب بالنار" في مسالة التصعيد على الجبهة الجنوبية، متهمة اياه بالتنسيق مع الولايات المتحدة في احداث تصعيد على هذه الجبهة بعد انتهاء الجولة الثانية من مفاوضات جنيف-2.

اخر الأخبار