مسئول عسكرى ليبى يعلن تحرير منطقة "قنفودة" من قبضة داعش

تابعنا على:   18:54 2017-01-25

أمد/ بنغازي - وكالات: أعلن قائد كتيبة شهداء الزاوية التابعة للقوات المسلحة الليبية العميد جمال الزهاوى، تحرير منطقة قنفودة غرب مدينة بنغازى بشكل كامل من قبضة تنظيم داعش.

وعقد القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية، المشير خليفة أبو القاسم حفتر اجتماعا بغرفة عمليات الكرامة وعدد من الضباط وضباط الصف والقادة الميدانيين.

وقال مدير المكتب الإعلامى للقيادة العامة للجيش الليبى خليفة العبيدى، فى بيان صحفى، الإثنين الماضى، إن لقاء المشير حفتر جاء للإشراف على ترتيبات الخلاص النهائى من قبضة الميليشيات الإرهابية التى عاثت فى الأرض فسادا وقضت على الحرث والنسل.

وأوضح العبيدى أن المشير حفتر وضع بنفسه خطة التقدم النهائى لتحرير قنفودة من بقايا تنظيم داعش الإرهابى ومجلس شورى إرهاب بنغازى، كما يتابع السيطرة على مصيف الطيرة وتحرير عدد من الأسرى والأسر العالقة فى قنفودة.

يذكر أن منطقة قنفودة أحد أبرز معاقل تنظيم داعش الإرهابى غرب مدينة بنغازى، وتحتجز الجماعات الإرهابية عددا من المواطنين الأجانب فى المنطقة وتستخدمهم كدروع بشرية لوقف تقدم قوات الجيش الليبى.

اخر الأخبار