عشراوي: نجاح أي اتفاق سلام ينبغي أن يتوافق مع متطلبات القانون الدولي

19:56 2014-02-20

أمد / رام الله : أكدت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي، أن نجاح أي اتفاق سلام ينبغي أن يتوافق مع متطلبات القانون الدولي، وإنفاذ حقوق شعبنا غير القابلة للتصرف وفي مقدمتها حقه في تقرير المصير والحرية والسيادة.

واضافت عشراوي خلال لقائها بمقر منظمة التحرير برام الله اليوم الخميس، وفداً من قيادة "جي ستريت" برئاسة مؤسسها ورئيسها جيريمي بن عامي، أن أي اتفاق سلام يجب أن يتضمن مبادئ العدالة، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس، وإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين على أساس القرار الأممي 194، ووقف الأنشطة الاستيطانية وتفكيك المستوطنات.

وأطلعت عشراوي الوفد على آخر التطورات السياسية والمفاوضات الجارية، وانتهاكات إسرائيل للقانون الدولي وأثرها على احتمالات السلام وعلى المنطقة. كما وبحث اللقاء القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقالت عشراوي خلال اللقاء "إن إسرائيل تدمر جهود وزيرة الخارجية الأميركية جون كيري بشكل متعمد، وتستخدم المفاوضات باعتبارها غطاء لمواصلة أنشطتها الاستيطانية غير القانونية، وخاصة في القدس ومحيطها، وسرقة الأراضي والموارد الفلسطينية بالإضافة الى الانتهاكات الأخرى".

وأوضحت أن الجالية الأميركية اليهودية، وخصوصاً التي تمثلها الـ"جي ستريت"، تواجه تحدياً مزدوجاً في التأثير على الإدارة الأميركية من جهة وعلى الحكومة الإسرائيلية المتطرفة من جهة أخرى؛ ولذلك فلا بد من التحرك بشكل سريع من أجل انقاذ فرص السلام والاستقرار.

وأجابت عشراوي عن الأسئلة التي طرحها أعضاء الوفد حول حركة المقاطعة، والمبادرات الفلسطينية المستقبلية، والواقع السياسي الفلسطيني.