صيدم وفارس يناقشان إمكانية ترخيص كلية تقنية تُعنى بدعم أبناء الشهداء والأسرى والجرحى

تابعنا على:   19:11 2017-01-17

أمد/رام الله: استقبل وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، بمكتبه، اليوم الثلاثاء، رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، لبحث موضوع ترخيص كلية تقنية جديدة تحت مسمى "كلية الحرية للمهن التطبيقية والهندسية"، تمنح درجة الدبلوم المتوسط، وتُعنى بمساعدة أبناء الشهداء والأسرى والجرحى والفقراء في إكمال تعليمهم.

وحضر اللقاء، الوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. أنور زكريا ورئيس الهيئة الوطنية للاعتماد والجودة والنوعية لمؤسسات التعليم العالي د. محمد السبوع ومدير عام التعليم المهني والتقني م. جهاد دريدي ومدير عام كلية أبو جهاد رئيف شبانة.

بدوره، أكد صيدم أن الوزارة ستتابع مع طاقم الكلية خطوة بخطوة لتحقيق إجراءات الترخيص والاعتماد حسب الأصول والمعايير المعتمدة لدى الوزارة، مؤكداً وقوف الوزارة الكامل مع كافة القضايا الوطنية ومنها مساعدة أبناء الشهداء والأسرى والجرحى والفقراء في إكمال تعليمهم.

وأكد الوزير أن العام 2017 هو عام التعليم المهني والتقني، وأن الوزارة ستركز على تشجيع التوجه نحو هذا القطاع التعليمي لأهميته في توفير فرص العمل والحد من معدلات البطالة، بما يساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة.

وأعطى الوزير توجيهاته لرئيس هيئة الاعتماد والجودة لمساعدة طاقم الكلية فيما يتعلق بمتطلبات وخطوات الترخيص وفقاً للإجراءات المتبعة في الوزارة.

بدوره، قدّم فارس نبذه حول الهدف من الكلية، موضحاً أنه بالإمكان توفير الدعم اللازم للكلية في حال حصلت على الترخيص المطلوب من الوزارة، شاكراً الوزير صيدم وأسرة الوزارة على تعاونهم الدائم، ومعرباً عن افتخاره بالشراكة مع الوزارة.

 

اخر الأخبار