وزير الإتصالات يبحث مع وفد البريد التركي تنفيذ اتفاقية التعاون

تابعنا على:   16:26 2017-01-15

أمد / رام الله: بحث وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات علام موسى مع وفد البريد التركي الذي تستضيفه الوزارة، آليات العمل لاستكمال تنفيذ اتفاقية التعاون التي تم توقيعها في وقت سابق.

ووفق بيان صادر عن وزارة الاتصالات، يأتي اللقاء في إطار عملية تطوير البريد الفلسطيني والإستفادة من التجارب التركية الرائدة، وتبادل الخبرات وتطوير القدرات والموارد البشرية العاملة في هذا المجال.

ورحب الوزير بالحضور في مقر الوزارة برام الله بحضور وكيل الوزارة المهندس سليمان الزهيري وطواقم الوزارة والبريد، وأشاد بالجهود التي تبذلها تركيا في دعم الشعب الفلسطيني لتجسيد الدولة المستقلة من خلال تقديم العون للمؤسسات الوطنية ومساندتها للقيام بمهامها تجاه الشعب الفلسطيني وتجاه عملية التنمية الشاملة والمستدامة في البلاد.

واستعرض موسى العقبات التي تعاني منها وزارة الإتصالات كنتيجة للظروف الصعبة بسبب الاحتلال، مؤكداً الدور "الهام والمحوري للبريد الفلسطيني كحامل للرسالة الفلسطينية للعالم ومدافع عن الهوية الوطنية"، ومشيداً بما يقدمه البريد التركي من دعم لتدريب وتطوير الكادر الفلسطيني ودعم البنية التحتية البريدية، بالاضافة الى دعم فلسطين في المؤسسات الدولية المختصة بالشأن البريدي والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

كما أكد القائم بأعمال مدير عام الادارة العامة للبريد الفلسطيني فتحي شباك أن الهدف العام للزيارة يتلخص في تكريس ورفع مستوى التعاون بين البريد الفلسطيني ونظيره التركي، وذلك من خلال رصد الاحتياجات التي تم إطلاع الوفد الزائر عليها خلال الجولات الميدانية على عدد من مكاتب البريد ومراكز الفرز ومبنى التبادل الدولي في مدينة أريحا.

واطلع شباك الوفد على احتياجات البريد فيما يتعلق بوسائل المواصلات والتوزيع والحاجة الى أتمتة العمل البريدي ضمن أنظمة الكترونية، وثمّن شباك دور البريد التركي في دعم الشعب الفلسطيني واستعداده وتجاوبه مع نظيره الفلسطيني.

واتفق الطرفان في نهاية الإجتماع على مواصلة التنسيق وعقد اللقاءات بين اللجان الفنية المتخصصة للوقوف عند واقع التعاون بين الطرفين والعمل على تطوير افاق هذا التعاون بما يعود بالنفع على البلدين والشعبين.