رغم المطالبات الفصائلية : حركة حماس تواصل المعالجة الأمنية في ملف أزمة الكهرباء بقطاع غزة

تابعنا على:   16:54 2017-01-14

أمد/ غزة – متابعة : تواصل الأجهزة الأمنية التابعة لحركة حماس في قطاع غزة ، حملة الاستدعاءات والاعتقالات والملاحقات الأمنية بحق النشطاء الشباب الذين نزلوا الشوارع للتعبير عن رفضهم لتفاقم أزمة الكهرباء .

فقامت أجهزة أمن حماس اليوم السبت، بإعتقال امين سر حركة "فتح" وسط قطاع غزة مجدي جمال أبو شاويش، فيما اقتحمت عناصر من أمن داخلي حماس،منزل القيادي في حركة "فتح" خالد أبو شنب في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

واستدعى أمن حماس الداخلي ، الصحفي صلاح أبو صلاح من خان يونس جنوب قطاع غزة، للتحقيق معه في موقع البحر غرب خان يونس.

وكانت عناصر من أمن "حماس"، اقتحمت فجر اليوم، عددا من منازل المواطنين في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، كما اعتقلت المسن عصام جودة من منطقة تل الزعتر بعد أن فشلت باعتقال نجله عبيدة، وداهمت منزل المواطن ياسر العطاونة.

وتأتي هذه الملاحقات على خلفية أزمة الكهرباء، وانطلاق مسيرات شعبية حاشدة في مختلف محافظات قطاع غزة؛ للتنديد بهذا الوضع، وللمطالبة بإيجاد حلول عملية دون تأخير.

وكانت القوى الوطنية والاسلامية في قطاع غزة قد طالبت حركة حماس بضرورة التحلي بروح المسئولية وانهاء المعالجة الأمنية للمسيرات التي تخرج في قطاع غزة للتعبير عن رفضها لأزمة الكهرباء.

اخر الأخبار