جبهة التحرير الفلسطينية تدين تفجير الارهابي في بئر حسن

16:22 2014-02-19

أمد/ بيروت : أدانت جبهة التحرير الفلسطينية التفجيرين الارهابيين اللذين استهدفا منطقة بئر حسن والتي ذهب ضحيتها العديد من الشهداء والجرحى وأوقعت اضرارا جسيمة في الممتلكات، بهدف زعزعة أمن واستقرار ووحدة الشعب اللبناني الشقيق وخاصة بعد الجهود التي اثمرت تشكيل حكومة لبنانية.

وأعرب عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عن تضامن الجبهة مع لبنان الشقيق ومع اسر الشهداء والجرحى الأبرياء ، داعيا الى اليقظة الوطنية اتجاه ما يحاك للبنان الشقيق والمنطقة العربية برمتها .

وأكد أن الجبهة ترى أن هذه التفجيرات تأتي في إطار محاولات حثيثة لاستهداف أمن واستقرار لبنان ووحدته الوطنية بين جميع مكوناته السياسية والطائفية في مواجهة المشاريع الصهيونية التي تستهدف لبنان وتستهدف تصفية القضية الفلسطينية من خلال الفوضى والحروب الاهلية في المنطقة.

وحث الجمعة جميع القوى للقيام بدورهم بالكلمة المسؤولة ، لأن لا هوية للقاتل إلا القتل المدان، والمجرم وحده مسؤول عن تصرفاته، ودعا الى وضع خارطة طريق لمجابهة المخطط الإرهابي التآمري التكفيري

وشدد الجمعة على حرص الشعب الفلسطيني على مسيرة السلم الأهلي والأمن والأستقرار في لبنان وتعزيز العلاقات الكفاحية مع الشعب اللبناني الشقيق استناداً لخيار المقاومة ووحدة المصير والهدف المشترك وحتى اقرار حق العودة للشعب الفلسطيني الى دياره وممتلكاته .

وتقدم الجمعة باسم الجبهة وقيادتها الى عوائل واسر الشهداء وإلى كل الشعب اللبناني الشقيق باحر التعازي ومتمنيا للجرحى الشفاء العاجل.