هل هو مونتاج اعلامى وسنمائي أم حقيقة ؟ ::

تابعنا على:   10:41 2017-01-09

د.عز الدين حسين أبو صفية

لكل عمل عسكري ضد الإحتلال والظلم والقهر الإسرائيلى للشعب الفلسطيني أسبابه ودوافعه ونتائجه.

فعملية الدهس هذا اليوم جاءت بامتياز ضد الجنود الإسرائيليين قاتلى الأطفال الفلسطينيين بدمٍ بارد ٠

ولا يختلف إثنان على أن تلك العملية تقع فى دائرة الحق الفلسطينى المشروع لمقاومة الإحتلال بكافة الوسائل وهذا ما كفله القانون الدولي ولا يهم ما تصرح به أيٍّ من الجهات والدول الغربية وغيرها من شجب أو إستنكار لتلك العملية النضالية فالعملية وقعت وانتهت وجاءت كرد منطقى وطبيعى على الجرائم الاسرائيلية وهدم بيوت الفلسطينيين دون شرعية قانونية.

ولكن من النتائج المهمة لتلك العملية غير قتل الجنود الاسرائيليين. هو الهروب المخزي والمُعر لأفراد من الجيش الذي لا يُقهر وهو الجيش الإسرائيلى وهم يركضون بسلاحهم كحبات العدس المتبعثرة شرقاً وغرباً وشمالاً وغرباً يلفهم الخوف والذهول مبللين سراويلهم خوفاً باحثين عن أماكن حماية لهم من الموت المتوقع فلم يجدوا سوى ما حضروه سابقاً من كتل أسمنتية ضخمة لقهر الفلسطينيين أثناء مرورهم وتنقلهم بين بلداتهم ٠

كان المنظر معبراً جداً عن ضعفهم ويعطى صورةً واضحةً عن ذاك الجيش وجنوده عن ضعفهم وخوفهم وإرتعابهم وكيف أنهم خاوين من كل مقومات القوة. كخشب الخروع.

تحية لكل الفلسطينيين وسلمت الأيادى

 

 

 

 

اخر الأخبار