وزير تركي: هجمات إلكترونية أمريكية تسببت في قطع الكهرباء بأسطنبول

تابعنا على:   20:54 2017-01-08

أمد/ أنقرة: أكد وزير الطاقة التركية بيرات ألبيرق - زوج بنت الرئيس التركي اردوغان - ، إن عمليات تخريب لخطوط نقل الطاقة الكهربية بالإضافة إلى عمليات قرصنة مصدرها الولايات المتحدة، تسببت في انقطاع التيار الكهربي عن اسطنبول ومناطق تركية أخرى لعدة أيام.

أكد الوزير في حوار مع شبكة "أيه خبر" التركية، أن مدينة اسطنبول التركية ومناطق أخرى من تركيا شهدت انقطاعا للطاقة الكهربية، بسبب هجمات الكترونية منظمة، وأكد الوزير أن الولايات المتحدة مصدر تلك الهجمات، وكشف الوزير أنه تم إجهاض تلك الهجمات في مرحلة لاحقة، بالرغم من استمرار الهجمات بلا انقطاع على امتداد عدة أيام.

تزامن انقطاع الكهرباء في اسطنبول كبرى المدن التركية، مع تعرض المدينة لعواصف ثلجية غير مسبوقة، وأشارت وزارة الطاقة التركية في بيان لها الأسبوع الماضي، أن انقطاع التيار الكهربي يرتبط بهطول الثلوج على اسطنبول.

جدير بالذكر أن الحكومة التركية تتهم فتح الله جولن رجل الدين التركي المقيم في المنفى بالولايات المتحدة منذ عام 1999، بالتخطيط لمحاولة الانقلاب الفاشل الذي تعرضت له تركيا في منتصف يوليو الماضي، وتلقي تركيا بمسئولية اغتيال السفير التركي لدى أنقرة الشهر الماضي على أنصار جماعة جولن في تركيا.