ابو ظريفة لـ (أمد) دعوة الشعبية والديمقراطية لإجتماع الفصائل قبل اللجنة التحضيرية للوطني اسنادي ودعم

تابعنا على:   18:21 2017-01-05

أمد/ غزة – خاص : قال عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، طلال ابو ظريفة أن الدعوة الموجهة من قبل الجبهتين الشعبية والديمقراطية للاجتماع مع الفصائل والقوى الفلسطينية ، بما فيها حماس والجهاد للإجتماع ولمناقشة موضوع انعقاد المجلس الوطني والتشاور بتفاصيله .

وأكد ابو ظريفة بإتصال مع (أمد) أن هذا الاجتماع سيكون بمثابة اسناد ودعم اجتماع اللجنة التحضيرية الذي سيعقد في بيروت ، لترتيب انعقاد المجلس الوطني ، ومهمة اجتماع الفصائل قبل اللجنة التحضيرية للوطني ، ترتيب الأوراق و انجاز مهمة اللجنة التحضيرية بشكل متوافق عليه لضمان انجاحه .

وقال ابو ظريفة أن المبادرة المشتركة التي اطلقتاها الجبهتان الشعبية والديمقراطية تعبر عن روح المسئولية الوطنية ، وفتح ممراً لإنقاذ الوضع السياسي الذي يعيشه الشعب الفلسطيني .

وكانت الجبهتان الشعبية والديمقراطية وبعد اجتماع على مستوى قيادة الجبهتين قد اطلقتا مبادرة من 5 نقاط لتوحيد الجهود والتحضير لإنعقاد المجلس الوطني بشكل ضامن وطنياً ومقبول للاجماع الوطني ، وهذه النقاط هي :

1 – ترحب الجبهتان بالمبادرة المسؤولة لرئيس المجلس الوطني الفلسطيني الأخ سليم الزعنون بالدعوة لعقد اجتماع في بيروت للجنة التحضيرية للدورة  العادية القادمة للمجلس الوطني، استجابة للمطلب الوطني الجامع في اختيار المكان المناسب الحاضن لمشاركة جميع القوى الفلسطينية من داخل منظمة التحرير الفلسطينية ومن خارجها.

2- تدعو الجبهتان جميع القوى الفلسطينية إلى المشاركة دون شروط مسبقة في اجتماع اللجنة التحضيرية التي ستكون معنية باعتماد جدول أعمال يلبي متطلبات وأولوية انعقاد دورة توحيدية للمجلس الوطني في أقرب فرصة متاحة.

3- تؤكد الجبهتان على الأهمية الفائقة لاستعجال إجراء انتخابات متكاملة للمؤسسات التشريعية الفلسطينية، وفي المقدمة المجلس الوطني الفلسطيني بنظام التمثيل النسبي الكامل وبالقائمة المغلقة، إنفاذاً لما نصت عليه جولات الحوار الوطني الفلسطيني الشامل بالقاهرة.

4- تعتبر الجبهتان الوظيفة التوحيدية للمجلس الوطني أولوية وطنية عليا، ينبغي توفير شروطها دونما تردد، بما في ذلك اختيار مكان انعقاد دورة المجلس، واعتماد البرنامج السياسي الوطني الموحد على أساس «وثيقة الوفاق الوطني» (2006) وقرارات المجلس المركزي (2015) المجمع عليها وطنياً.

5- تشدد الجبهتان على الضرورة القصوى للدعوة العاجلة لانعقاد «لجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية» في القاهرة، وبرئاسة الأخ محمود عباس، رئيس اللجنة التنفيذية لـ م.ت.ف، لترسيم مخرجات اجتماع اللجنة التحضيرية والقضايا الأخرى الخارجة عن جدول أعمالها، وبما يخدم أولوية عقد مجلس وطني توحيدي ينتخب الهيئات القيادية المعنية، وبخاصة لجنة تنفيذية جامعة تضم جميع مكونات الحركة الوطنية الفلسطينية.

 

 

اخر الأخبار