جماهير غفيرة تشيع المحامي فيصل حمدي الحسيني

تابعنا على:   00:32 2017-01-05

أمد/ غزة: شيعت جماهير غفيرة من ابناء قطاع غزة عصر اليوم الاربعاء المحامي فيصل حمدي الحسيني المستشار القانوني للرئيس ياسر عرفات وقاضي المحكمة العليا وعضو المجلس الوطني الفلسطيني.

وانطلق الموكب الجنائزي من مسجد الشيخ زايد في غزة بعد الصلاة على جثمانه الى المقبرة الشرقية مخترقة شوارع غزة ، بمشاركة المئات من الشخصيات الوطنية والشعبية والوجهاء والمخاتير ورؤساء المؤسسات والجمعيات والنقابات وعموم ابناء شعبنا الفلسطيني .

وعلى قبره القى ابراهيم ابو النجا القيادي في حركة فتح كلمة الرئيس محمود عباس قال فيها : ان هذا الرجل تاريخه حافل اختار ان يكون محاميا لقضية شعبه وطرده الاحتلال من ارض الوطن وظل صوته عاليا يدافع عن قضية شعبه في كل المحافل .

واوضح ابو النجا ان الراحل قد شغل الكثير من المواقع دون مقابل وشارك في كتابة الدستور الفلسطيني وفي المحاكم الفلسطينية بدون مقابل خدمة لأبناء شعبه.

واضاف ابو النجا : لقد ترك بصمات لا يمكن ان تمحى كان حجة قانونية ومدرسة دستورية وكنا نحتاجه كرئيس اللجنة القانونية في المجلس الوطني وكان مستشارا للرئيس ياسر عرفات ، كان يمتاز بقدرته على ايجاد صيغ قانونية لتحقيق توافق وطني بين الفصائل ، ودخل العمل الوطني من اوسع ابوابه ، وكان يجد دوما الحجة القانونية القوية والحلول والصيغ القانونية لانه كان يملك موسوعة من الفهم الوطني والقانوني وفكره الواسع.