توقعات بانتهاء مهمة حاملة الطائرات الروسية قبالة سواحل سوريا في يناير

تابعنا على:   19:41 2017-01-03

أمد/ موسكو: توقع مصدر روسي، اليوم الثلاثاء، أن تنتهي خلال الشهر الجاري مهمة حاملة الطائرات الروسية "كوزنيتسوف"، قبالة سواحل سوريا في البحر المتوسط.

ونقلت وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية عن مصدر رسمي قوله إنه يتوقع أن "تنهي حاملة الطائرات كوزنيتسوف، وطراد بطرس الأكبر، مهمتهما في البحر المتوسط، ويغادرا باتجاه الوطن، في يناير/ كانون الثاني الجاري".وقال المصدر الذي لم تذكر الوكالة اسمه، إن "حاملة الطائرات الروسية تساهم حاليًا في الجهود الرامية لمكافحة الإرهاب في سوريا".
وفي أكتوبر/تشرين أول الماضي، صادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، على اتفاقية نشر مجموعة من قوات بلاده الجوية على الأراضي السورية إلى "أجل غير مسمى".
وشملت الاتفاقية اعتبار قاعدة حميميم الجوية السورية وبناها التحتية خاضعة لاستعمال الجانب الروسي دون أي مقابل.
وتتيح الاتفاقية لموسكو نقل أية أسلحة أو ذخيرة أو معدات مطلوبة إلى سوريا، من دون دفع أية رسوم أو ضرائب.