مجدلاني : عدم حضور اسرائيل مؤتمر باريس لصالح فلسطين

تابعنا على:   18:32 2017-01-01

أمد/ رام الله : قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني إن عدم مشاركة إسرائيل في مؤتمر باريس سيزيد من العزلة السياسية لها خصوصًا بعد تجربتها بالقرار الأخير لمجلس الأمن.

وأشار إلى أن هذا الرفض الإسرائيلي سيجعل الدول التي لم تعترف بفلسطين وتنطوي تحت مظلة الأمم المتحدة إلى الاعتراف بدولة فلسطين أو رفع مستوى التمثيل الفلسطيني فيها لمستوى سفارة.

وأضاف مجدلاني لإذاعة صوت فلسطين "إن الرفض الإسرائيلي لم يكن جديدًا وكان منذ انطلاق الدعوة للمؤتمر وإسرائيل ترفض الرعاية الدولية وهي مصرة على الرعاية الأمريكية المنفردة المنحازة لإسرائيل والتي تتيح لها المجال واسعًا للأنشطة الاستيطانية التي تدمر أي حل سياسي".

وشدد مجدلاني على وجود تنسيق على أعلى المستويات ما بين الحكومة الفرنسية والقيادة الفلسطينية بشأن التحضير للمؤتمر من كافة جوانبه وخصوصًا حشد أكبر عدد ممكن من البلدان للمشاركة في المؤتمر.

وأشار إلى زيادة حجم المشاركة الدولية من شأنه أن يعطي قوة زخم دولية تعبر عن إرادة المجتمع الدولي في انهاء الاحتلال الإسرائيلي وتعبر عن تمسك هذه البلدان بأن الخيار الوحيد هو خيار السلام على قاعدة تطبيق قرارات الشرعية الدولية .

وأكد مجدلاني على أن أهمية هذه المؤتمر في ما تم الاتفاق عليه مع الحكومة الفرنسية بشأن مرجعية هذا المؤتمر وهو قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية والقرار الأممي الأخير ووضع سقف زمني لمفاوضات مكثفة حول قضايا الوضع النهائي ، ووضع آلية دولية لتطبيق ما سيتم الاتفاق عليه في غضون 18 شهرًا .

اخر الأخبار