مصدر أمني مصرى : "انتحاري" وراء تفجير الأتوبيس السياحي في طابا

تابعنا على:   13:04 2014-02-17

أمد / القاهرة : علمت "الوطن" المصرية أن التحقيقات التي تجرى حاليًا للحادث الإرهابي الذي أسفر عن تفجير الأتوبيس السياحي أمس في منفذ طابا وراح ضحيته 5 قتلى وإصابة 14، كشفت أن التفجير تم بواسطة "شخص انتحاري" وليس عبوة ناسفة كما تردد خلال الساعات الأخيرة.

وقال مصدر مطلع في التحقيقات، في تصريحات خاصة لـ"الوطن"، إن فريق التحقيق والبحث توصّل منذ قليل إلى وجود أشلاء لشخص لم يكن من ركاب الأتوبيس، وتم إرسال الأشلاء إلى الطب الشرعي في سيناء لتحليل الـ"دي إن إيه" بهدف التوصّل إلى هوية الانتحاري، وأشار المصدر إلى أن التحقيقات والتحريات يرجح أن الانتحاري اقتحم الأتوبيس السياحي مرتديًا "جاكيت جلد" عندما توقّف الأتوبيس في استراحة طابا وفتح سائقه الباب لنزول الركاب في الاستراحة، موضحًا أن الإرهابي صعد إلى الأتوبيس ولم تمر ثوانٍ قليلة حتى فجّر نفسه داخل الأتوبيس.

وأوضح المصدر أن إحدى الكاميرات الموجودة في فندق مواجه لموقع الحادث التقطت صورًا لاقتراب الشخص الإرهابي واقتحامه للأتوبيس، ولا تزال فرق المباحث والتحقيقات تعمل في موقع الحادث حتى الآن بقيادة مدير أمن جنوب سيناء.

اخر الأخبار