الحمد الله يناقش مع كلارك أهمية توظيف الخريجين الفلسطينيين في مؤسسات الامم المتحدة

17:01 2014-02-16

أمد/ رام الله : أكد رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله على اهمية الدور الذي يلعبه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في استكمال بناء مؤسسات الدولة، وتطوير عجلة الاقتصاد الفلسطيني، مشدداً في الوقت ذاته على ضرورة إشراك الحكومة الفلسطينية في المشاريع والاستراتيجيات التي يضعها البرنامج.

جاء ذلك خلال لقائه في مقر رئاسة الوزراء برام الله، مديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي هيلين كلارك والوفد المرافق لها، حيث بحث الطرفان سبل تعزيز التعاون المشترك.

وناقش الحمد الله مع كلارك أهمية توظيف الخريجين الفلسطينيين في مؤسسات الامم المتحدة عموماً، ومشاريع البرنامج بشكل خاص، بالإضافة الى دعم المناطق المسماه "ج" من خلال الاستثمار في الموارد الطبيعية المتوفرة هناك. كما بحث معها الحصار الإسرائيلي المفروض على أهلنا في قطاع غزة وسبل فك هذا الحصار.

بدورها أكدت كلارك على حق الفلسطينيين في تطوير مؤسساتهم والنهوض بعجلة الاقتصاد، وأهمية التقليل من البطالة في الضفة الغربية وقطاع غزة، كما شدد الطرفان على أهمية الاستمرار في التعاون من خلال تنفيذ مشاريع عديدة في كافة المناطق وبالأخص المناطق المسماه "ج" والقدس الشرقية.

اخر الأخبار