سلفيت: ارتفاع نسبة التلوث من مجاري المستوطنات يومي الجمعة والسبت

16:41 2014-02-16

أمد / سلفيت: أفاد مزارعون من سلفيت أن نسبة وكمية المياه العادمة القادمة من مستوطنة"أريئيل" تزداد يومي الجمعة والسبت والتي تلوث واد المطوي وواد بلدة بروقين غرب سلفيت؛ بشكل وصفه البعض وكأنها نهر من المجاري.

وارجع الباحث خالد معالي زيادة نسبة التلوث وكميات المياه العادمة الى العطلة الاسبوعية لدى المستوطنين الذين يعملون في الداخل المحتل، والتي تبدأ من صباح الجمعة وحتى صباح يوم الاحد ؛ حيث يستهلك المستوطنون كميات كبيرة من المياه المنزلية تبلغ خمسة الى ستة اضعاف ما يستهلكه الفلسطيني.

واكد معالي ان مستوطنة "اريئيل" تصرف في اليوم الواحد ما مجموعة 3000 كوب  من المياه العادمة؛ الا انه في ايام الجمع والسبت تقفز النسبة الى اكثر  من 5000 كوب وهو ما يتسبب بتلوث بيئي خطير  على صحة الانسان على المدى البعيد.

ودعا معالي المؤسسات البيئية والحقوقية الى الضغط على سلطات الاحتلال لوقف تلويثها للبيئة الفلسطينية واستنزافها، محذرا  من كارثة بيئية وشيكة في حالة مواصلة المستوطنات ومصانعها سكب مجاريها وتلويثها للبيئة.

اخر الأخبار