الديمقراطية تزور مقبرة الشهداء في مخيم عين الحلوة بلبنان

13:12 2014-02-15

أمد/ بيروت :نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين زيارة عهد ووفاء للشهداء، شهداء والثورة والشعب في مقبرة شهداء الثورة في مخيم عين الحلوه، حيث وضعت الاكاليل على اضرحة الشهداء بمشاركة واسعه من مسؤولي الفصائل والقوى الاسلامية والسياسية والاتحادات والمنظمات الشعبية والمهنية والديمقراطية

تقدمهم الرفيق ابو ايهاب عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية وامين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا ماهر شبايطة وشعبة مخيم عين الحلوة وامين سرها الحاج ناصر ميعاري والعديد من كوادر الفتحاوية في منطقة صيدا، وفي المناسبة القى الرفيق عاصف موسى رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي(اشد) في الجنوب، وعضو قيادة الجبهة الديمقراطية في لبنان كلمة أكد فيها ان معنى ان تبدا الجبهة احتفالاتها بزيارة الشهداء هو تأكيد على الموقع الذي يحتله هؤلاء في ضمير وقيم مناضلات ومناضلي الجبهة وفي وجدان شعبهم باعتبارهم الورود التي روت بدمائها طريق النضال وصولا الى الانتصار المحتم .

كما أكد وفاء الجبهة لشهدائها من خلال الحرص على مبادئ الوحدة الوطنية التي هي الاداة التي من خلالها يمكن لشعبنا الوصول الى طريق الانتصار والأمان سيما السعي الاسرائيلي الاميركي المحموم لضرب أسس الوحدة الوطنية والسياسية والمجتمعية من خلال التأكيد على شطب حق العودة التي تشكل الاساس المادي لوحدة الشعب وطالب موسى القوى السياسية ولاسيما حركتي فتح وحماس بمغادرة خياراتهم السياسية المادية والعودة الى رحاب المشروع الوطني .

وطالب موسى الحكومة اللبنانية التي تؤكد التزامها القانوني بقرارات القمم العربية وحقوق الانسان الى انصاف اللاجئين ومنحهم حقوقهم الانسانية والمدنية .

وفي ختام كلمته أكد موسى عزم الجبهة ومناضيلها ووفاء للشهداء وللحركة الاسيرة على التثبت في المشروع الوطني الواحد الموحد .

اخر الأخبار