رئيس بلدية بيت لحم تلتقي كيري بحضور اوباما وممثلين عن 140 دولة

19:57 2014-02-14

أمد / واشنطن – وكالات : اختتمت رئيسة بلدية بيت لحم فيرا بابون زيارة عمل ناجحة الى الولايات المتحدة الامريكية اشتملت على العديد من حضور اللقاءات والاجتماعات مع سياسيين ومسؤولين حكوميين امريكيين بهدف السعي للتعريف بواقع مدينة بيت لحم من جهة والبحث في آليات تنفيذ مشاريع ضخمة فيها تؤدي الى خدمة اهالي المدينة بشكل خاص وفلسطين بشكل عام.وكانت بابون رئيسة بلدية بيت لحم فيرا بابون قد شاركت الاسبوع الماضي ضمن زيارتها للعاصمة الامريكية واشنطن في افطار الصلاة الوطني الثاني والستين الذي يعتبر تقليداً وطنياً امريكياً ويقام في العاصمة الامريكية واشنطن ويحضره الرئيس الامريكي باراك اوباما وعقيلته ميشيل اوباما.

وتأتي زيارة رئيسة بلدية بيت لحم الى العاصمة الامريكية واشنطن تلبية لدعوة رسمية تلقتها بابون من لجنة الكونغرس لحضور هذا الافطار السنوي الذي حضره الى جانب الرئيس الامريكي باراك اوباما نائبه جون بايدن ووزير الخارجية الامريكي جون كيري واعضاء الكونغرس وحكام الولايات الامريكية وكبار المسؤولين في الولايات المتحدة الامريكية بالإضافة الى نحو 140 شخصية سياسية ودبلوماسية دولية.

ورافق بابون في الزيارة سامر خوري ممثلا عن شركة اتحاد المقاولين CCC، وزاهي خوري رئيس مجلس ادارة المشروبات الوطنية، والمهندس مازن كرم مدير عام مؤسسة تطوير بيت لحم وهاشم الشوا رئيس مجلس ادارة ومدير عام بنك فلسطين، والسيد نافذ الحسيني رئيس مجلس إدارة مؤسسة شركاء في التنمية المستدامة وأمين سر مؤسسة تطوير بيت لحم.

وعقدت بابون على هامش الزيارة والمشاركة في الافطار الوطني الامريكي العديد من اللقاءات المهمة مع عدد من المسؤولين الامريكيين من سياسيين و اعضاء كونغكرس وقادة مؤسسات امريكية عالمية واطلعتهم على واقع الحال في بيت لحم خصوصا والاراضي الفلسطينية عموما حيث شددت على ضرورة العمل الجاد والحقيقي من اجل احراز السلام.

وخلال لقاءها بوزير الخارجية الامريكي جون كيري شددت بابون على اهمية تحقيق السلام وانهاء معاناة الشعب الفلسطيني والتطلع قدما نحو اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة مشددة على اهمية العمل من اجل بيت لحم التي تعتبر من اهم مدن العالم اجمع لقيمتها الدينية والتاريخية.

واشارت بابون خلال لقاءها بوزير الخارجية الامريكي الى ما يعانيه الفلسطينيون خصوصا الشباب منهم بسبب الاحتلال الاسرائيلي واجراءاته القمعية مشددة على اهمية العمل من اجل مستقبل افضل للشباب من خلال تحقيق حل الدولتين ليستطيع الشباب الفلسطيني العيش بحرية وكرامة كباقي الشباب في العالم اجمع.

وشكرت بابون المسؤولين الامريكيين الذين التقتهم على تفهمهم للواقع الفلسطيني وحثتهم على العمل من اجل تحقيق السلام بشكل اكبر حيث خصت بشكرها وزير الخارجية الامريكي جون كيري على جهوده في عملية السلام.

كما التقت بابون مع كبار المسؤولين في البيت الأبيض ووكالة التنمية الدولية ووزارة الخارجية والكونغرس الأمريكي، وأعضاء الكونجرس الأمريكي، بما في ذلك السيناتور ديان فاينشتاين و نائب مدير الوكالة الأمريكية للتنمية لمنطقة الشرق الأوسط ألينا رومانوفسكي، والمستشار الخاص للرئيس أوباما، جون بوديستا وغيرهم من المسؤولين الحكوميين .

كما أجرت بابون محادثات مع أعضاء في الكونغرس ومسؤولين في الإدارة الأمريكية حول أوضاع واحتياجات بيت لحم الحالية، وكذلك المشاريع المقترحة لتحسين حياة سكانها، وجعل هذه المدينة المقدسة أكثر يسرا وسهولة الوصول اليها امام السياح الدوليين.

كما التقت بابون على هامش الزيارة العديد من ممثلي المؤسسات الامريكية الضخمة وبحثت معها امكانيات التعاون في تطوير مدينة بيت لحم وتطويرها بما يضمن خدمة اهالها الى جانب المساهمة في وضعها على خارطة المدن السياحية الاولى في العالم.

واشارت بابون الى انها وجهت دعوات للعديد من المسؤولين الامريكيين الذين التقتهم مشيرة الى انها شددت خلال لقاءاتها على ضرورة زيارة بيت لحم والعمل على التعرف على واقعها وهمومها اليومية من اجل العمل بشكل مشترك مع هؤلاء المسؤولين لحل الاشكاليات التي تواجهها.