أبو ظريفة يدعو إلى تدويل القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية

تابعنا على:   21:49 2016-11-29

أمد/غزة: أكد طلال أبو ظريفة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، أن اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، قد اختير بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة من كل عام، لما يحمل من دلالات تاريخية للشعب الفلسطيني.

وأوضح أبو ظريفة في كلمة القوى الوطنية والإسلامية خلال الوقفة الجماهيرية التي نظمتها أمام مقر الأمم المتحدة غرب مدينة غزة، اليوم بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، أنه يجب أن تتقدم كل الجهود للتركيز على المجتمع الدولي لمواصلة اهتمامه بالقضية الفلسطينية، وحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف، والذي حددته الأمم المتحدة بـ «حق تقرير المصير، الحق في الاستقلال الوطني والسيادة الكاملة. والقدس الشرقية عاصمة لدولته على حدود الرابع من حزيران /يوليو 1967، وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم وممتلكاتهم التي اقتلعوا منها.

وشدد أبو ظريفة أن العنصرية تتجلى في الكيان الإسرائيلي التوسعي العدواني جراء استمرار الانقسام الداخلي وتردي الواقع العربي وانفراط العقد الجامع والانقسام والانهيار تحت ضغط أعلى مراحل العولمة، وغياب النظام الإقليمي العربي.

ودعا أبو ظريفة في يوم التضامن العالمي مع شعبنا الفلسطيني إلى تدويل القضية الوطنية الفلسطينية، بنيل العضوية الكاملة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة، والتقدم من مجلس الأمن ومحكمة الجنايات الدولية بمشاريع قرارات وشكاوي موثقة ضد الاستيطان، واعتقال الأطفال الفلسطينيين والاغتيال الميداني.

وطالب القيادي في الجبهة الديمقراطية بعقد مؤتمر دولي تحت رعاية الأمم المتحدة، والأعضاء دائمي العضوية في مجلس الأمن، لتوفير الحماية الشعبية، وضمان حل القضية الفلسطينية والحقوق الوطنية والقومية المشروعة لشعبنا في الحرية والاستقلال والعودة.

 

اخر الأخبار