دحلان: رحل فيديل آخر العظماء وهو فخور بانتصار شعبه!

تابعنا على:   07:52 2016-11-27

أمد/ أبو ظبي: نعى القيادى الفلسطيني النائب محمد دحلان زعيم الثورة الكوبية فيديل كاسترو.

 وقال، أنه برحيل الأخير يكون كتب السطر الأخير فى سجل قادة عظماء صبغوا أزمانهم بألوان مختلفة عن مشيئة وإرادة القوى الدولية الكبرى التى كانت تهيمن على العالم.

وأكد دحلان عبر تدوينة على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" مساء السبت أن كاسترو، مانديلا، ناصر، عرفات، هوشى منه، غاندى، تيتو، رجال غيروا مسارات التاريخ بصلابة وعنفوان وتحدى، وقد شاءت الأقدار أن يكون كاسترو آخر الراحلين العظماء، بعد صمود كوبى أسطورى دام نصف قرن.

وتابع فى تدوينته "من المؤكد أن فيدل كاسترو وقبل رحيله، شعر بالفخر والعزة وهو يرى نهاية الحصار الأمريكى لبلاده، رحل وهو يرى الشعب الكوبى منتصرا على ذلك الحصار الطويل والمجحف".

واستطرد "التاريخ قد يتخاصم مع بعض مواقف وقرارات كاسترو، لكنه لن يستطيع تحدى مكانة ذلك الثائر العظيم، ولن يستطيع تجاهل أيقونة الصمود البطولى".