بالفيديو - هيكل: مصر كانت "سيارة معطوبة" في عهد مبارك وتحولت الى "توكتوك" في عهد مرسي وقلق على السيسي

تابعنا على:   07:37 2014-02-09

هيكل: السيسى متردد فى الترشح حتى هذه اللحظة

أمد/ القاهرة: قال الكاتب الصحفى محمد حسنين هيكل: إن مصر بعيدة جدًا عن طريق المستقبل وتعيش فى حالة تيه، مشيرا إلى أن أزمة المياه والطاقة والغذاء هى أصعب الأزمات التى يجب مواجهتها قبل التفكير فى المستقبل.
وأضاف"هيكل"، فى لقاء ضم 7 شخصيات عامة، فى أولى حلقات برنامج"صالون التحرير"، مع عبدالله السناوى، على قناة"التحرير" مساء امس السبت" أن مصر سارت فى وقت ليس بعيدًا فى طريق ضد الأصول الاستراتيجية، لافتًا إلى أن سؤال المستقبل ليس له محل الآن.
وتابع: "البلد كانت أيام حكم حسنى مبارك، سيارة معطلة، ولم يعرف المجلس العسكرى كيف يعالج المشكلات، وتحولت إلى توك توك مع محمد مرسى، لأنه تصورها أقل من قدرها ولم يتمكن من المضى بها قدما". 

وقال أن المشير عبد الفتاح السيسى، لم يحسم قرار ترشحه للرئاسة حتى هذه اللحظة، وأوضح أن الشعب المصرى يبحث عن أمل وليس عن بطل.

واضاف: "كلما دعوت أحدا للمشاركة فى المسئولية وتولى أى من المناصب تجده يرفض، حتى المشير السيسى متردد حتى هذه اللحظة"، وأشار إلى أن الكل يقف أمام احتمال المسئولية مترددا وخائفا، لأننا ببساطة لسنا على طريق المستقبل. وأضاف: أشعر بالقلق على المشير السيسى لأن جمال عبدالناصر اشتغل فى السياسة ولم يكن ضابطا قويا،لآنه ولد سياسيا وتعامل مع الإخوان والشيوعيين، أما عبدالفتاح السيسى فهو ضابط فى المؤسسة العسكرية، ولم يكن له دخل فى السياسة وهذا جزء من تردده الكبير جداً.

وأشار هيكل إلى أن مصر لا يمكن أن تعيش على المساعدات فقط، وأن طريق الندامة لا ينبغى أن يكون مطروحا، مؤكدا أننا أمام مرحلة لا نستطيع أن نفشل فيها، لأن الفشل سيؤدى بنا إلى نتائج كارثية.

ودعا هيكل إلي ضرورة تشكيل جبهة وطنية جامعة لكل الأحزاب والقوى السياسية المؤمنة بموجتى الثورة في 25 يناير و30 يونيو، لتعمل على مواجهة تحديات الأزمة التي يمر بها الوطن.

وأكد :"أن نظرية المنقذ الفرد لم تعد مجدية لإنقاذ مصر من الأزمات التى تهدد وجوها.

ونفى هيكل، ما تردد حول مشاركته في كتابة البرنامج الانتخابي للسيسي، مضيفا :" قالوا إنني أكتب البرنامج الانتخابي، والمفروض أن يضع هو نفسه البرنامج، وأعتقد أن جزءا كبيرا من تأخيره إعلان نفسه أنه يفكر فيما يستطيع أن يفعل، أتصور أنه مرشح ورئيس ضرورة لكن عليه أن يعلم أن المهام المقبلة تختلف عن المهام التى قام بها حتى الآن".