الاخطاء الطبية في مستشفيات غزة متواصلة وأخر ضحاياها شمس

تابعنا على:   01:59 2014-02-08

أمد/ غزة : توفيت في ساعة متأخرة من مساء الخميس، فتاة من سكان مدينة رفح جنوب قطاع غزة بعد أسبوع فقط من إجرائها لعملية جراحية تبين أن خطأ طبيا وقع خلال العملية التي أجريت لها.

وبحسب صحيفة "القدس" المحلية أفادت مصادر خاصة بأن الفتاة شمس أبو ضباع (17 عاما) من سكان حي الشابورة بمدينة رفح جنوب قطاع غزة، وصلت اليوم لمركز الطب الشرعي بمدينة غزة للوقوف على أسباب وفاتها بعد أسبوع فقط من إجرائها لعملية جراحية.

وأوضحت المصادر أنه أجري لها منذ أسبوع عملية "لحمية في الأنف"، وبعد أن انتهت العملية تم السماح بعودتها للبيت حيث تعرضت لغيبوبة مفاجئة وتم نقلها لمستشفى غزة الأوروبي حيث توفيت أمس، وتم نقل جثمانها للوقوف على الأسباب الحقيقية لوفاة الفتاة حيث يعتقد أنها تلقت جرعة زائدة من المخدر أو أنها خلال العملية تعرضت لخطأ طبي آخر، حيث تؤكد المصادر أن الوفاة ناجمة عن خطأ طبي.