الشخصيات المستقلة تدعو للبدء الفعلي بتطبيق بنود اتفاق المصالحة وتشكيل حكومة التوافق الوطني

تابعنا على:   00:28 2014-02-08

أمد / رام الله :  طالب تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة والذي يضم في صفوفه الأطباء والقضاة والإعلاميين والكتاب ورجال الأعمال وشخصيات وطنية ومجتمعية وتجار بثورة شعبية لإنهاء الانقسام, داعيا الكل الفلسطيني للتحرك و تفعيل أدوات الضغط على طرفي الانقسام لإتمام المصالحة.

وقال الدكتور ياسر الوادية رئيس التجمع وعضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية في تصريح صحفي له من لإعادة تفعيل عمل لجنة الانتخابات المركزية وتحديد موعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني بحيث تجري متزامنة في غضون عام من تنفيذ الاتفاق

 وأشار الدكتور الوادية انه سيجتمع مع القوى الوطنية والفصائل الوطنية والإسلامية في إطار اجتماعات لجنة المصالحة المجتمعية ودراسة العراقيل التي تقف في طريقها من أجل تنفيذ اتفاق القاهرة

 ودعا الوادية جمهورية مصر العربية إلى مواصلة جهودها لتنفيذ اتفاق المصالحة، والضغط على حركتي فتح وحماس من أجل الإسراع في تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني استكمالا لدور مصر الاستراتيجي في موضوع المصالحة، مؤكداً على أهمية تتويج الجهد المصري لتطبيق اتفاق المصالحة باعتبار مصر الراعي الأساسي للمصالحة.

وأضاف الوادية إلى أن الشعب الفلسطيني سئم الحديث عن عقد حوارات ولقاءات حول إنهاء الانقسام، مضيفاً إلى أن التجمع سيقوم بإجراء اتصالات مع قيادتي فتح وحماس والأشقاء في مصر والجامعة العربية لتحريك ملف المصالحة والعمل على تنفيذ بنود الاتفاق على الأرض، داعيا في الوقت نفسه لضرورة الضغط باتجاه تنفيذ المصالحة عبر ثورة جماهيرية تساهم في كسر الحالة التي يمر بها اتفاق إنهاء الانقسام، مبينا أن عدم تطبيق الاتفاقات الفلسطينية خيب آمال وتطلعات أبناء شعبنا الذين يدفعوا يوميا ثمن استمرار حالة الانقسام الفلسطيني.

وطالب عضو اللجنة العليا لمنظمة التحرير الفلسطينية بضرورة توحيد الجهود والفعاليات الشعبية باتجاه الضغط على الأطراف التي تعطل تنفيذ اتفاق المصالحة، مؤكدا أن استمرار الانقسام وعدم تطبيق اتفاق المصالحة يمثل إهانة لكل تطلعات أبناء الشعب الفلسطيني في جميع المحافظات.

وقال الوادية إن المصالح الفردية أصبحت عنوانا لكل من يعمل على تعطيل الوحدة الوطنية، مضيفا أن الرغبة الشعبية باتجاه إنهاء الانقسام لا تمثل شيئا داخل نفوس من يعطلون تنفيذ اتفاق المصالحة.

وشدد رئيس تجمع الشخصيات المستقلة على أن المصلحة العليا للشعب الفلسطيني تتمثل في إنهاء هذا الانقسام فورا، مؤكدا أن على ضرورة توحيد جهود الضغط الجماهيري في وجه من يعطل المصالحة لضمان تنفيذها وإذابة جليدها.

اخر الأخبار