واشنطن تعارض أى عمل أحادى الجانب يحدد مسبقا الوضع النهائى للقدس

تابعنا على:   08:49 2014-02-06

أمد/ واشنطن - وكالات: قالت جين بساكى، المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، إن موقف الولايات المتحدة إزاء وضع مدينة القدس "واضح"، وأكدت معارضة واشنطن لأى عمل أحادى الجانب - من قبل اسرائيل أو الفلسطينيين، يحدد مسبقًا الوضع النهائى لكافة القضايا المطروحة على مائدة المفاوضات بما فى ذلك وضع مدينة القدس.
ودعت المسئولة الأمريكية، مساء امس الاربعاء، الجانبين الفلسطينى والاسرائيلى لاتخاذ الخطوات اللازمة، لتوفير المناخ الإيجابى للمفاوضات الجارية بشأن التوصل إلى إطار عمل لمفاوضات الوضع النهائى. وأشارت إلى أن السفير الأمريكى مارتن أنديك موجود حاليا فى المنطقة لإجراء مباحثات مع الجانبين بهدف تضييق الهوة بينهما.
وقالت بساكى: "لا أحد يعلم شيئًا عن إطار العمل الجارى التفاوض عليه الآن وكل ما يتردد حوله هو مجرد تكهنات غير دقيقة ولا أساس لها".

وأكدت مجددًا أن وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى لا يلقى بالا للانتقادات التى توجه إلى شخصه أو إلى الجهود التى يبذلها بالرغم من أنها "غير مقبولة". وأضافت أن كيرى يفضل التركيز على تحقيق سلام دائم بين إسرائيل والفلسطينيين.

اخر الأخبار