قراقع: إقرار موازنة الأسرى المحررين نيسان القادم بأثر رجعي

تابعنا على:   14:10 2014-02-05

أمد / رام الله : قال وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، إن النظام الخامس المكمل لبقية اللوائح التنفيذية لقانون الأسرى المتعلق بتحسين أوضاع المحررين والمصادق عليه من الحكومة، قد تقرر وضع موازنة له في شهر نيسان المقبل، ضمن ملحق موازنة ليبدأ تطبيقه هذا العام وبأثر رجعي.

وأشار قراقع في تصريح له، إلى أن الحكومة أقرت بأهمية النظام ووجوب تنفيذه وفق الأصول، ولكن بسبب العجز الكبير في الموازنة والظروف المادية التي تمر بها السلطة الوطنية، قد تم تأجيل وضع موازنة له تقدر بـ160 مليون شيقل سنويا، حتى شهر نيسان حيث شكلت لجنة وزارية لوضع ملحق موازنة.

وأكد قراقع أن هذا النظام يساهم إلى حدّ كبير في حل مشاكل عديدة تواجه الأسرى بعد تحررهم، ويأتي في سياق وضع أنظمة وقوانين تنظم كافة الخدمات للأسرى بعدالة وشفافية، واستنادا للقانون، مشيرا إلى أن الحكومة تضع قضية الأسرى في أولوياتها وتسعى بكل جهد للتخفيف من معاناتهم وفق الإمكانيات المتوفرة.

ووجه قراقع الشكر للرئيس ورئيس الحكومة على الجهود الكبيرة والمسؤولة تجاه قضية الأسرى، سواء على المستوى السياسي أو الاجتماعي والمعيشي.

من جانب آخر، قال قراقع إن الحكومة أقرت نظام الإعفاء الجمركي للأسرى والأسيرات المحررين، الذين قضوا أكثر من عشرين عاما في سجون الاحتلال، وكذلك نظام تغطية تكاليف الزراعة للأسرى المحررين الذين يعانون من مشاكل العقم، وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة.

 

اخر الأخبار