جنود الاحتلال يقتلون العامل مبارك بدم بارد وشهود عيان ينفون تسلحه

تابعنا على:   15:44 2014-01-29

محمد مبارك

أمد/ رام الله : ذكر شهود عيان من مخيم الجلزون اليوم أن الشهيد محمد محمود مبارك ، هو عامل بشركة الطريفي ، لتأهيل الطرق الرئيسة ، والمتعاقدة مع  الوكالة الامريكية للتنمية ، وكان يزاول عمله كالمعتاد ، بتنظيم المرور لتسهيل عملة ورشته في الطريق الرئيس لقرية عين سينيا .

وذكر شهود العيان أن الشهيد مبارك ، لم يكن مسلحاً ، عندنا حاوطه جنود الاحتلال  وقاموا بتفتيشه وخلعه ملابسه ، وبعد أن ارتداها ، امروه أن يسير الى الامام والخلف ، حتى قام أحد جنود الدورية بإطلاق النار عليه وبشكل مباشر .

وحسب شهود العيان أن الدورية تركت الشهيد ينزف حتى فارق الحياة ، بعد تصفية دمه على الطريق ، ومنعوا سيارات الاسعاف من الوصول اليه ,

وحسب رواية الجيش الاسرائيلي  أن مبارك كان مسلحاً وقام بإطلاق النار باتجاه دورية اسرائيلية كانت تمر بالقرب من الطريق المؤدي الى قرية عين سينيا شمال مدينة رام الله ، وهذا ما نفاه شهود العيان وزملاء مبارك في العمل .

اخر الأخبار