إلي أصحاب الصفحات المشبوهة، توقفوا يا خفافيش الظلام

تابعنا على:   13:17 2014-01-29

حازم عبد الله سلامة "أبو المعتصم"

أبناء الفتح الأوفياء،، احذروا المؤامرة،، في كل وقت، وفي كل لحظة، هناك متآمرون، يحيكون المؤامرات بليل حالك، خفافيش تتخفي خلف أوهام، هم شياطين يرتكبون الذنوب أطنانا ويدعون العفة والطهارة، يوجهون ما يرتكبون من عبث وجرم إلي غيرهم ظنا منهم أن يخفوا عبثهم ومؤامراتهم، هدفهم النيل من حركة فتح وأبناؤها الشرفاء الأوفياء، إنهم أيادي عابثة ترتجف وتوجه سمومها نحو الفتح ليتسني لهم تمرير مخططهم المتساوق مع مصالح الاحتلال ومن يرغب بشق الصف الفتحاوي، لن يغفر التاريخ لهؤلاء الفئة الضالة المتسلقة الظانة أن فتح شركة لأطماعهم ومصالحهم الغير وطنية ،

فمن يظن نفسه انه مخفي فهو واهم، فقديما قالت جدتي: "هذه ارض مقدسة يا بني ولا يوجد بها شئ مخفي"، والضعفاء فقط والمهزوزين هم من يتخفون خلف أسماء مستعارة ظنا منهم أن تمر مؤامراتهم، وفي النهاية سيسقط بيت العنكبوت لأنه واهن، الخائفون لا يصنعون مجدا والمترددون لا يبنون وطنا لان أياديهم ترتجف، فالقافلة تسير ولن تتوقف وستدوس كل الواهمون الأغبياء،

إلي أصحاب الصفحات المشبوهة، والأسماء الواهمة، كفاكم تمادي بغييكم وغروركم وخيانتكم، توقفوا يا خفافيش الظلام واعلموا ميسور حسابكم عسير لا ن من يتجرأ علي الإساءة لحركة فتح فهو خائن وعقابه واجب لابد منه طني،

ماذا تريدون؟؟ ما هي أهدافكم؟؟ لمصلحة من تبثون الأكاذيب وتنشرون الأوهام؟؟

لتعلموا أن شمس الفتح ساطعة وستكشف كل المتسلقين والمتسترين خلف أوهام، ففتح اقوي من أراجيفكم وأوهامكم، وفي النهاية لا يصح إلا الصحيح وستجدون أنفسكم نادمون في يوم لا ينفع فديه النم،

ندعو كافة الأخوة عدم قبول صداقة لهذه الصفحات المشبوهة المنتشرة عبر الفيسبوك وندعوكم إلي الانسحاب منها وحظرها، ولا تنجروا خلف تفاهتهم،

نؤكد علي كافة إخواننا الأعزاء الانسحاب من هذه الصفحات السيئة وعدم التعاطي معها بل ومحاربتها،

فمن يقف خلف هذه الصفحات هم ينفذون مخططات العدو، وهم ومن يحرضهم ويوجههم بهدف الإساءة لأوفياء الفتح ومناضليها ما هم إلا مجموعة فاسدة متساوقة مع أهداف المحتل وأعوانه،

فيا أبناء الفتح الأوفياء، احذروا ثم احذروا هذه الفئة الضالة وإياكم والانجرار وراؤهم فإنهم يريدون حرف بوصلتكم وإشغالكم بمعارك هنا وهناك، فلا تلتفتوا لهم و

ولأنها فتح رمز كرامة وعزة الوطن، ولأنها نبتة طيبة في ارض مقدسة، فإنها ستلفظ هؤلاء الفئة الحاقدة، وستبقي شجرة الفتح طاهرة نقية بغصونها الأصيلة وجذعها الشامخ وجذورها الطاهرة، والشمس لا تغطي بغربال "، وان غدا لناظره قريب" 

عاشت فتح شامخة بشموخ رجالها الأوفياء، ويا جبل ما يهزك ريح

 

[email protected]