حركة فتح: تصريحات الزهار بحق عرفات وأبو مازن عداء للوحدة الوطنية

تابعنا على:   21:52 2014-01-28

المتحدث باسم حركة التحرير الوطنى الفلسطينى فتح أسامة القواسمى

أمد/ رام الله: قال المتحدث باسم فتح أسامة القواسمى، إن تصريحات القيادى فى حركة حماس محمود الزهار بحق الزعيم الفلسطينى الراحل ياسر عرفات، والرئيس الفلسطينى محمود عباس، "تؤكد عداء مطلقاً للوحدة الوطنية والمصالحة، واستهدافا للمصالح العليا للشعب الفلسطينى".
وقال القواسمى، فى تصريحات صحفية اليوم، الثلاثاء، إن هذه التصريحات "صدرت من شخص معروف بمواقفه الرافضة لكل ما هو خير للشعب الفلسطينى ولا تمس من مكانة الشهيد الراحل ياسر عرفات، ولا من مكانة أبو مازن الصامد على الموقف والرافض لكافة أشكال الضغوط التى تمس من ثوابت شعبنا الفلسطينى".
وأضاف القواسمى، "أننا فى حركة فتح لا نستغرب الهجوم الإسرائيلى على شخص الرئيس محمود عباس وتهديده شخصيا، ولكن المثير للدهشة أن يتساوق الزهار مع هذه الحملة التى يقودها اليمين الإسرائيلى المتطرف"، ووجه نصيحة لقيادة حماس بوضع حد لمثل هذه المهاترات التى تخدم بشكل مباشر الأهداف الإسرائيلية.
كان الزهار قد صرح فى وقت سابق من اليوم بأن "الرئيس الفلسطينى محمود عباس يرتكب خطا كبيرا قد يصل إلى درجة الخطيئة عندما اختار أن يفاوض الاحتلال وأن يمنع المقاومة الفلسطينية، وهو يكرر خطأ ياسر عرفات عندما لجأ إلى المفاوضات ومنع المقاومة فضعف سياسيا لأن المقاومة هى من تصنع وتساند السياسة وعندما أراد عام 2000 العودة إلى المقاومة قتلوه".

اخر الأخبار