الحكومة الفلسطينية تستهجن احتجاز قوات الاحتلال لموكب الحمد الله للمرة الرابعة خلال شهر

تابعنا على:   11:53 2014-01-28

أمد/  استهجنت الحكومة الفلسطينية قيام قوات الاحتلال الإسرائيلية المتواجدة على ما يسمى حاجز"D.C.O" المتاخم للمدخل الشمالي لمدينة رام الله، باحتجاز موكب رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله صباح اليوم لأكثر من ساعة، وطلب إبراز الهويات من أفراد الأمن، الذي قوبل بالرفض.

واعتبرت الحكومة أن هذا الأجراء يأتي في سياق الخطوات الإسرائيلية الاستفزازية في استهداف المواطنين الفلسطينيين، واستهداف موكب رئيس الوزراء المتكرر والمتعمد من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلية للمرة الرابعة خلال شهر.

وأكدت الحكومة أن هذه السياسة الإسرائيلية التصعيدية تأتي ترجمة للتصريحات التحريضية التي يطلقها مسؤولو الحكومة الإسرائيلية ضد القيادة الفلسطينية وفي مقدمتها التصريحات الأخيرة ضد الرئيس محمود عباس.

هذا وطالب مدير مركز الإعلام الحكومي والمتحدث باسم الحكومة د. ايهاب بسيسو، المجتمع الدولي بإلزام إسرائيل بوقف انتهاكاتها بحق المواطنين الفلسطينيين، ووقف المضايقات والخطوات الاستفزازية ضد القيادة الفلسطينية، بالإضافة لوقف حملة التحريض التي تطلقها الحكومة الإسرائيلية ضد الفلسطينيين وقيادتهم.

اخر الأخبار