متفاديًا التعليق على ترشح السيسي.. البيت الأبيض: واشنطن تريد "توازن السلطات" في مصر وهاجل يتصل بالسيسي

تابعنا على:   07:55 2014-01-28

Photo

أمد/ واشنطن: أبدت الولايات المتحدة اليوم الإثنين رغبتها في أن تحترم السلطات المصرية مستقبلا "التوازن بين السلطات"، متفادية في الوقت نفسه التعليق على احتمال ترشح قائد الجيش عبد الفتاح السيسي للرئاسة.
وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن الدستور الذي أقر مؤخرا بأغلبية ساحقة "ينطوي على بعض التحسن في مجال حماية حقوق الإنسان"، مضيفا "لكننا ما زلنا قلقين من المواد التي تتيح محاكمة مدنيين أمام محاكم عسكرية".
وأضاف كارني في لقائه اليومي مع الصحفيين أن "توازن السلطات بين الجيش والحكومة المدنية والسلطة القضائية سيكون مهما أيضا".

وقالت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) إن وزير الدفاع تشاك هاجل ناقش مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في اتصال هاتفي يوم الاثنين الخطوات القادمة في عملية الانتقال السياسي في مصر.

وقال متحدث باسم البنتاجون ان الوزيرين أكدا الشراكة القوية بين الولايات المتحدة ومصر في وجه هجمات شنها متشددون مؤخرا.

ويعتبر هاجل قناة مهمة للاتصالات مع مصر بسبب الروابط العسكرية الوثيقة بين القاهرة وواشنطن.

وجاء الاتصال الهاتفي بين وزيري الدفاع الامريكي والمصري بعد ساعات قليلة من إعلان المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية أنه وافق على "التكليف الشعبي" لوزير الدفاع عبد الفتاح السيسي بالترشح للرئاسة.