المجلس العلمي للدعوة السلفية ينفذ مشروع إغاثة عاجلة-"زكاة وصدقات"

تابعنا على:   00:58 2013-10-13

 أمد/ خان يونس-فرج بربخ- سلم المجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين، بمقره في محافظة خان يونس جنوب قطاع غزة، مساعدات نقدية للأسر الفقيرة، وذلك ضمن مشروع إغاثة عاجلة زكاة وصدقات، والتي تموله "جمعية دار البر بدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة".

وذكر الرئيس العام للمجلس العلمي الشيخ ياسين الأسطل أن هذا المشروع يأتي في إطار سلسلة المشاريع الخيرية التي ينفذها المجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين وبالتعاون مع جمعية دار البر بدبي لمواصلة مشاريع الخير والعطاء الإنسانية في فلسطين ومد يد العون والمساعدة في ظل حالة الفقر المدقع والأوضاع المعيشية الصعبة للتخفيف من الأعباء الملقاة على عاتق وكاهل الأسر الفلسطينية مع اقتراب عيد الأضحى المبارك.

وأشاد الأسطل بالجهود المستمرة التي تبذلها دوماً جمعية دار البر ودولة الإمارات المتحدة حكومةً وشعباً في دعم اخوانهم الشعب الفلسطيني وتمويل المشاريع الاغاثية والإنسانية والصحية ومشاريعهم الخيرية المختلفة والمتواصلة، داعياً إلى زيادة هذه المشاريع الشاملة للإعانة والأهداف النبيلة الأخرى لهذه المؤسسة العامرة في فلسطين.

بدوره، أوضح مدير دائرة المشاريع أحمد حمد أن المجلس العلمي سلم المساعدات المالية على نطاق الأسر الأشد فقراً وعوزاً ضمن مشروع إغاثة عاجلة زكاة وصدقات، والممول من جمعية دار البر بدبي، مبيناً أن المساعدات النقدية شملت الأسر الفقيرة والمتعففة، مؤكداً في ذات الوقت أن الطواقم العاملة بالمجلس العلمي قاموا بتسليم بعض الأسر المتعففة داخل المنازل إكراماً لهم.

وأكد حمد أن المجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين يحرص على تنفيذ المشاريع الإغاثية والإنسانية والتي تهدف إلى تحسين الوضع المادي والاجتماعي للأسر الفلسطينية الفقيرة لا سيما في محافظات قطاع غزة وإخراجها من مرحلة العوز، مشدداً على أن هذا المشروع يرسخ التكافل والتراحم بين أفراد المجتمع؛ لتأمين بعض احتياجاتهم الأساسية.

اخر الأخبار