وفاة الوزيرة الاسرائيلية السابقة شولاميت الوني

تابعنا على:   12:05 2014-01-24

أمد/ تل أبيب: توفيت الوزيرة والنائب السابقة الاسرائيلية شولاميت ألوني عن عمر يناهز 85 . وكانت ألوني من أشهر قادة "اليسار الإسرائيلي".

وكانت قد بدأت مشوارها السياسي عضواً في الكنيست عن حزب العمل في عقد الستينيات إلا أنها اعتزلت الحزب بعد عدة سنوات وأسست حزب (راتس) الذي سعى لدفع قضية حقوق المواطن.

وبعد اتحاد حزبها مع حزبيْ (شينوي) و(مبام) تحول اسمه إلى (ميرتس) حيث تولت ألوني قيادته طيلة سنوات.

وبعد كسب الحزب دعماً شعبياً منقطع النظير في انتخابات 1992 حيث حصل على 12 مقعداً برلمانياً تم تعيين ألوني وزيرة للتربية والتعليم في حكومة اسحق رابين.

واعتزلت ألوني العمل الحزبي عام 1996.

وتم منحها جائزة إسرائيل عام 2002 تقديراً للإسهامات التي قدمتها للمجتمع الإسرائيلي.

وستقام مراسم جنازتها في تمام الرابعة من عصر بعد غد الأحد في مقبرة كفار شمارياهو إلى الشمال من تل أبيب حيث كانت تقيم.

وأبّنت شخصيات مختلفة شولاميت ألوني حيث وصفتها رئيسة حزب (ميرتس) الحالية زهافا غلؤون بمعلِّمتها فيما أكد رئيس الحزب الأسبق يوسي بيلين أهمية نجاح ألوني في توعية المجتمع الإسرائيلي بأهمية حقوق الإنسان.

بدوره قال وزير الجيش الليكودي موشيه يعالون إنه كان يقدِّر دوماً إصرار ألوني على المكافحة من أجل طرح مواقفها رغم تباينها مع مواقفه مشيداً أيضاً باستقامتها والاختراقات التي حققتها من أجل حقوق الإنسان وتحديداً حقوق المرأة.

اخر الأخبار