فتاة فلسطينية من مخيم البرج الشمالي تحرم من فوزها بمسابقة حول الخطابة في بريطانيا

تابعنا على:   18:45 2016-05-31

أمد/ لندن : استبعد القائمون على مسابقة "الخطابة" في بريطانيا الطالبة الفلسطينية ليان محمد (15 عاماً)، رغم فوزها في المرحلة الأولى.

وقد انتشر فيديو للفتاة بشكل واسع على مواقع الإنترنت وهي تتحدث عن النكبة الاسبوع الماضي، حسب ما جاء في موقع "ميدل ايست مونيتر".

وقال الموقع إن الطالبة من مدرسة "وانستيد" بالعاصمة لندن، فازت بجائزة بالخطابة بعدما القت خطابًا بعنوان "عصافير وليس قنابل"، وصفت خلاله الحقيقة التاريخية والمعاصرة لحياة الفلسطينيين تحت الاحتلال الإسرائيلي.

يذكر ان مؤسسة "سبيكرز ترست" هي التي تدير المسابقة، وتعتبر أكبر منظمة خطابة للشباب حول العالم.

وذكر الموقع انه رداً على شكاوى من قبل المدون المعادي للفلسطينيين، إدغار دافيدسون، قالت المديرة التنفيذية لمنظمة "سبيكرز ترست" جولي هولنيس، انه تم الاخد بعين الاعتبار مخاوف دافيدسون بشكل جدي، واكدت ان الطالبة ليان لن تشارك في المرحلة الثانية من المسابقة، ولن تتحدث في المسابقة النهائية.

بدورها، ردت ليان على القرار من خلال تغريدة على موقع "تويتر" قالت فيها "لماذا اطلق على المسابقة (الخطابة)؟ اذا كان سوف يتم اسكاتي بسبب خطابي؟.

كما حذفت منظمة "سبيكرز ترست" الفيديو عن موقعها الالكتروني.

والفتاة الفلسطينية ليان محمد علي "15 عاماً" من مخيم البرج الشمالي للاجئين جنوب لبنان.

اخر الأخبار