أنصار الأسرى : تناقش مع عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال أبو ظريفة وثيقتها (( الأسرى أولاً ))

تابعنا على:   14:43 2016-05-31

أمد/غزة : ألتقى أمس وفد من منظمة أنصارالأسرى ، القيادي البارز طلال أبو ظريفة عضو المكتب السياسي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مكتبه بمدينة غزة ، وضم الوفد كل من ( جمال فروانة والدكتور مجدي سالم واسامة مرتجى وعبد حمد ومحمد حمدان ومحمد العربي ونبيل جابر ورمزي ملكة) .

بدوره رحب القيادي أبو ظريفة بوفد منظمة أنصار الأسرى ، شاكراً جهودهم الطيبة والجبارة في خدمة قضية الأسرى وتفعيلها على كل الصعد ، وقال نحن في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، موقفنا واضح وصريح من قضية الأسرى ألا وهو أن قضية الأسرى قضية وطنية بإمتياز ، ويجب إبعادها عن كل التجاذبات السياسية ، ويجب أن لا تثأتر بحالة الإنقسام البغيض الذي يعصف بالوطن ، للحفاظ على تاريخ الحركة الأسيرة التي قدمت قرابة المليون أسير فلسطيني منذ عام 1948 .

وأكد طلال أبو ظريفة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، أن خروج منظمة أنصار الأسرى بمبادرة جديدة وقوية في هذا الوقت بالذات يعكس مدى أهمية قضية الأسرى وحضورها في الشارع الفلسطيني بقوة ، مطالباً الكل الفلسطيني بضرورة العمل على دعم هذه المبادرة بعد أخد كل الملاحظات عليها ودراستها لتصبح مرجعية وطنية تعمل على وحدة الوطن والإلتفاف خلف كل القضايا الوطنية ، إنطلاقاً من مبادرة أنصار الأسرى والتي حملت عنوان (( الأسرى أولاً )) .

وأضاف أبو ظريفة نحن في قيادة الجبهة نمد أي أيدينا لأي جهد وطني ونضالي يناضل من أجل حرية أسرى البواسل القابعين خلف القضبان ، وسوف نسخر كل الإمكانيات البشرية واللوجستية لمثل هذه المبادرات والأنشطة الإسنادية تجاه قضية الأسرى ، وماتبنا مفتوحة للجميع في غزة ورام الله والدول العربية وأروبا بهدف تفعيل قضية الأسرى وتدويلها .

من جهته تقدم جمال فروانة رئيس منظمة أنصار الأسرى عضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية بجزيل الشكر للأخوة في قيادة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ممثلة بالأمين العام وأعضاء المكتب السياسي وكافة الأطر القيادية المختلفة ، وخص بالذكر القيادي طلال أبو ظريفة أبو أحمد على دوره المميز والإسنادي لقضية الأسرى ، من خلال دعمه اللامحدود ومشاركته الفاعلة في كل فعاليات الأسرى لا سيما تواجده الأسبوعي في باحات الصليب الأحمر .

وتمنى فروانة عضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية وافسلامية على أبو ظريفة إرسال المبادرة لقيادة الجبهة الديمقراطية لدراستها وإبداء الملاحظات عليها بهدف الخروج برؤية وطنية مشتركة .

من جهة أخرى قال عبد حمد عضو قيادة منظمة أنصار الأسرى ، أن مبادرة المنظمة هي مبادرة وطنية تم اشراك الجميع فيها وجاري إطلاع الكل الفلسطيني على بنودها بهدف بلورة رؤية وطنية موحدة عليها تمهيدا لعقد المؤتمر الوطني افسنادي والتضامني لأسرى الحرية ، الذي يوصي بإعتماد مبادرة منظمة أنصار الأسرى التي تعمل حالياً مع الكل على صياغة القواسم المشتركة بهدف استنهاض الحالة التضامنية والإسنادية لتعزيز الأسرى في السجون .

وأكد حمد أن منظمة أنصار الأسرى تثق في كل الجهود المخلصة التي تبذلها الفصائل لدعم وضمان حرية أسرانا البواسل ، مقدماص عميق شكره للأمين العام للجبهة الديمقراطية نايف حواتمة وأعضاء المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية وللأخ طلال ابو ظريفة الذي رحب بمبادرة منظمة أنصار الأسرى الذي تسلم نسخة منها .

اخر الأخبار