اسرائيل تخصص3.4 مليارات دولار إضافية إضافية للاستخبارات وللجيش

تابعنا على:   03:32 2016-05-31

أمد/ تل أبيب : وافقت لجنة المالية بالكنيست الإسرائيلي مساء الاثنين على تخصيص 13.2 مليار شيقل (3.4 مليار دولار) إضافية لميزانية الأمن بعد نقاش عاصف اتهمت خلاله المعارضة الحكومة بتفضيل قضايا الامن على الإنفاق الاجتماعي.

وجرى تخصيص 7.582 مليار شيقل- من المبلغ الإجمالي- لنفقات أمنية لم يتم تحديدها، لكن مصادر حكومية قالت، إن المقصود هما الاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" وجهاز الأمن الداخلي "الشين بيت".

وسيخصص المبلغ الباقي للجيش والنفقات العسكرية الأخرى وتتوفر بعض الأموال من المساعدات الأمريكية السنوية واحتياطيات الموازنة العامة.

وفي نقاش قبل التصويت طالب بعض المشرعين بمزيد من الوضوح فيما يتعلق بالتمويل الإضافي.

وقالت زعيمة حزب "ميرتس" اليساري المعارض زهافا جلؤون "لماذا لا يقدمون حتى تفسيرات عامة. هم ممنوعون من قول الشين بيت والموساد..أنا لست إمعة للجنة."

واضافت "ميزانية الامن أصبحت الوعاء الذي يأخذ من كل ميزانية وفائض...ميزانية الامن تتنامى بينما تتقلص الميزانيات الاجتماعية."

وطالب موشي جفني رئيس اللجنة في وزارة الجيش "بتغيير سلوكها" فيما يتعلق بميزانية الامن لأن الحكومة تطلب في كل عام أموالا بخلاف ميزانيتها المحددة.

وحث جفني أعضاء اللجنة على الموافقة على التحويل نظرا لأن الأموال الإضافية "ضرورية للأمن القومي".

ورغم أن الموافقة ملزمة فسوف يجرى تصويت إضافي يوم الثلاثاء بناء على طلب المعارضة.

اخر الأخبار