نائب رئيس الوزراء يجتمع مع وزير الخارجيه التركي ويبحث معه اخر التطورات

تابعنا على:   01:36 2016-05-30

أمد/ رام الله : بحضور سفير دولة فلسطين لدى الجمهوريه التركيه د. فائد مصطفى والمراقب العام لدولة فلسطين لدى الامم المتحده السفير رياض منصور إجتمع هذا اليوم نائب رئيس الوزراء د. زياد أبو عمرو مع وزير الخارجيه التركي السيد مولود شاويش أوغلو في مدينة أنطاليا  التركيه ، وذلك على هامش المشاركه الفلسطينيه في اجتماعات المراجعه النصفيه الشامله الرفيعة المستوى لبرنامج عمل إسطنبول للدول ألاقل نموا والذي نظمته الامم المتحده بحضور عدد كبير من الوفود من دول العالم المختلفه .

السيد زياد أبو عمرو أكد على خصوصيه العلاقه الفلسطينيه التركيه ، ووضع الوزير شاويش أوغلو في صوره الاوضاع في الساحه الفلسطينيه ،  بالاضافة إلى ما تقوم به إسرائيل من ممارسات منهجيه متواصله تهدف من خلالها الى نسف كل فرص الحل السياسي ، وفي هذا الصدد جرى ايلاء التحضيرات الجاريه لعقد الاجتماع الوزاري على مستوى وزراء الخارجيه في باريس مطلع الشهر المقبل اهميه خاصه . كما قام كذلك بشرح معاناة اهلنا في قطاع غزه من جراء الحصار الظالم الذي تفرضه اسرائيل والذي حول قطاع غزه الى اكبر سجن في التاريخ . كما تطرق كذلك الى موضوع المصالحه الفلسطينيه مشيرا الى قرار القياده الفلسطينيه في هذا الشأن هو قرار استراتيجي وأن المصالحه أولويه وان القياده ستمضي في توجهها لتحقيقها .

الوزير شاويش اوغلو أكد بدوه على دعم تركيا غير المحدود لفلسطين وللشعب الفلسطيني في مساعيه الراميه للحصول على حقوقه الوطنيه ، كما أكد على ان تركيا ستشارك في الاجتماع الوزاري  المقبل في باريس ، وان مشاركتها ستكون دعما لفلسطين وسندا للموقف الفلسطيني .

كما أكد على ان تركيا ستستمر في تقديم كل اشكال المساعدات التي يمكنها التخفيف من معاناة الشعب الفلسطيني بما في ذلك ما يفوق التزاماتها في موتمر المانحين الذي انعقد في القاهره بعد الحرب العدوانيه الاسرائيليه الاخيره على قطاع غزه .

وجرى التوافق في هذا الاجتماع على اهميه تعزيز العلاقات الثنائيه بما في ذلك تأسيس اللجنه الحكوميه المشتركه بين البلدين .

 

 

اخر الأخبار