القوى الديمقراطية الخمسة تؤكد على أهمية تقديم الاونروا لخدماتها الاغاثية و التشغيلية دون أي معيقات

تابعنا على:   14:06 2016-05-29

أمد/غزة: شددت القوى الديمقراطية الخمسة " حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية – الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين – حزب الشعب الفلسطيني و حزب فدا " على أهمية استمرار " الاونروا " في تقديم خدماتها الاغاثية و التشغيلية دون أي معيقات قد تعطل هذه العملية .

جاء ذلك في سياق الاجتماع الذي عقدته القوى الخمسة في محافظة شمال غزة و التي ناقشت خلاله جملة التطورات السياسية لاسيما المتعلقة بالشأن الداخلي و مسيرة المصالحة و كذلك التغيرات المتلاحقة في الشارع السياسي الاسرائيلي و انضمام اقطابٌ يمينية اكثر تطرفاً لحكومة " نتنياهو " و مدى انعكاسه على الاوضاع السياسية .

و توقف المجتمعون مطولا عند مجريات الامور المتعلقة ب" الاونروا " و ما تردد عبر وسائل الاعلام المختلفة في الايام الاخيرة  عزمها على اغلاق مقرها الرئيسي في قطاع غزة و الاثر المترتب على هذه الخطوة في حال تمت بشكل فعلي و ما سيلحقه من ضرر على طبيعة الخدمات المقدمة للاجئين المستفيدين من البرامج المختلفة فضلا عن انها اختزالا للإنجاز الذي جرى تحقيقه بتدشين هذا المقر في قطاع غزة قبل عدة سنوات لإبقاء قضية اللاجئين حاضرة في المحافل الدولية الى ان تلقى حلا يتجسد بالعودة و التعويض وفق ما اقرته القرارات الدولية ذات الصلة .

و عبّر المجتمعون عن قلقهم الشديد ازاء ما يدور في اروقة " الاونروا " في هذا الصدد و الذي يأتي متزامنا مع تردي الاوضاع الاقتصادية  الناجم عن تعثر و انغلاق الافق السياسي  و ازدياد الازمات و تفاقمها في قطاع غزة بفعل استمرار الحصار الاسرائيلي و تعطيل عملية اعادة الاعمار و اخضاعها للشروط الاسرائيلية المجحفة ، مطالبين في الوقت ذاته الا تقدم الاونروا على مثل هذه الخطوات و عليها ان تضطلع اكثر بمسؤولياتها و تحمّلها و بما يضمن سيرا يسيرا لعملية تقديم خدماتها دون انتقاص او اختزال لدورها .

و اتفق المجتمعون على مواصلة جهودهم و تكثيفها مع مختلف الجهات  للحيلولة دون تمريرها .  

اخر الأخبار