كايد الغول لـ (أمد) ما يجري في القاهرة تدجين للموقف العربي وتمرير المبادرة الفرنسية المرفوضة وطنياً

تابعنا على:   00:58 2016-05-29

أمد/ غزة – خاص : قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كايد الغول ، أن المبادرة الفرنسية مرفوضة جملة وتفصيلاً ، وما تمريرها في الجامعة العربية إلا محاولة إعطائها غطاء عربياً وتدجين الموقف العربي وصولاً الى الاعتراف بدولة الاحتلال الاسرائيلي ، والمبادرة تحاول أن تخلق بديل دولي للأمم المتحدة وقراراتها الدولية الخاصة بحقوق الشعب الفلسطينية .

وقال الغول بإتصال مع (أمد) مساء السبت : أن ما يجري في القاهرة هذه الأيام محاولة لإدخال الاقطار العربية في سياق التنازلات المرفوضة ، تمرير المبادرة الفرنسية ومنحها قوة الدفع ، وكل هذا يصب في خدمة اسرائيل ، التي في النهاية لا تعطي بالا لهذه المبادرة وتستكمل مشروعها الاستعماري .

وقال القيادي في الجبهة الشعبية أن جبهته تطالب برفض المبادرات التي تسعى الى تفريغ القرارات الدولية من مضمونها ، ويجب الالتزام بهذه القرارات التي منحت الشعب الفلسطيني بعض حقوقه ، من بعد مسيرة طويلة من الكفاح الوطني ، فلا يجوز التخلي عنها بأي شكل من الأشكال لصالح مبادرة لا تمنح الشعب الفلسطيني حقوقه وتعمل على إدارة المأساة لا حلها .

 

اخر الأخبار