بسيسو ووفد من وزارة في بيت لحم: المشاركة في عدة فعاليات تصب في إطار التحضير لـ"بيت لحم عاصمة للثقافة العربية 2020"

تابعنا على:   15:18 2016-05-26

أمد/ بيت لحم : خلال زيارة وزير الثقافة د. إيهاب بسيسو ووفد من وزارة الثقافة إلى مدينة بيت لحم، شارك في حفل إطلاق كتاب "التراث الشعبي الفلسطيني في محافظة بيت لحم .. هوية وانتماء" لمجموعة من الباحثين وبإشراف د. حسن السلوادي، وصدر عن جامعة القدس المفتوحة.

وشدد بسيسو في كلمته بالحفل الذي شارك فيه كل من محافظ بيت لحم، ورئيسة بلدية بيت لحم، ورئيس جامعة القدس المفتوحة، ورئيس المجلس الثقافي الاستشاري، وشخصيات رسمية واعتبارية، وعدد من المثقفين .. شدد على أهمية الجهود المبذولة في حفظ التراث والهوية الفلسطينية من خطر النهب والاستلاب، بما يتقاطع مع رؤية الوزارة بأن الثقافة صمود ومقاومة.

وأكد بسيسو على أهمية الكتاب، وأهمية الاستمرار في حفظ التراث الفلسطيني، وتعزيز الفعل الثقافي الفلسطيني، خاصة في بيت لحم، التي تم اعتمادها في جامعة الدول العربية عاصمة للثقافة العربية للعام 2020.

وأعقب ذلك لقاء جمع بسيسو ووفد الوزارة برئيسة بلدية بيت لحم فيرا بابون ووفد من البلدية، بحضور محافظ بيت لحم جبرين البكري، حيث تم مناقشة العديد من الأمور المتعلقة بالتحضيرات على مختلف المستويات لتظاهرة "بيت لحم عاصمة للثقافة العربية 2020".

وأعقب ذلك لقاء موسع في قصر المؤتمرات، جمع بسيسو، وعدد من أعضاء اللجنة التحضيرية للتظاهرة، وللمؤتمر الأول لها، والمزمع عقده في نهاية أيلول أو مطلع تشرين الأول المقبل، مشدداً على أهمية التركيز على السياسات، والرؤى الاستراتيجية والمقترحات العملية التي تصب في إطار إنجاح هذه التظاهرة المهمة لفلسطين على عدة مستويات.

 

وكان بسيسو ووفد وزارة الثقافة تجول في عدد من شوارع المدينة، وزار العديد من مؤسساتها، خاصة تلك العاملة في الثقافة والفنون وحفظ التراث، في إطار اطلاعه على استعدادات المدينة لاستقبال التظاهرة الثقافية الكبيرة بعد أقل من أربع سنوات، باحثاً إمكانية إقامة شراكات بينها وبين الوزارة بما يصب في صالح دعم فعاليات ثقافية قد تشكل نماذج ناجحة يمكن البناء عليها لصالح "بين لحم عاصمة للثقافة العربية 2020"

اخر الأخبار