عميرة: لقاء الفاتيكان والأزهر مهمان في اشاعة السلام ومواجهة الفكر الظلامي المتطرف

تابعنا على:   14:14 2016-05-25

أمد/ رامالله : أكد رئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.حنا عميرة، على اتفاق قداسة البابا "فرانسيس"، وشيخ الأزهر الامام الأكبر أحمد الطيب، على عقد مؤتمر عالمي للسلام.

وقال عميرة في حديث لإذاعة "موطني" اليوم الأربعاء: "أن هناك اتفاق بين قطبي الأديان الاسلامية والمسيحية في الفاتيكان والأزهر برعاية البابا "فرانسيس"، وشيخ الأزهر الامام الأكبر أحمد الطيب، إلى استمرار الحوار بينهما من أجل اشاعة وترسيخ السلام  ومواجهة الفكر الظلامي المتطرف في المنطقة، مشيراً إلى عقد مؤتمر عالمي للسلام.

وأشار عميرة أن الرئيس محمود عباس شارك في التمهيد لعقد هذا اللقاء الذي يعد جسراً بين الفاتيكان والأزهر ما يعبر عن تقارب الديانتين المسيحية والاسلامية، ويساهم في مواجهة الفكر المتطرف الذي يحاول أن يسطو على الفكر الوسطي المتسامح.

وقال عميرة: نعمل على تعزيز قوى السلام في العالم، بغض النظر عن الانتماءات الدينية"، موضحاً أن هذا اللقاء مهم من أجل بناء حوار ديني متسامح لنشر السلام في المنطقة.

 

 

اخر الأخبار