ايران تعلن أن دبلوماسييها المخطوفين من لبنان أحياء في إسرائيل..وتحمل تل أبيب مسؤولية حياتهم

تابعنا على:   19:17 2016-05-23

أمد/ طهران: قال وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان، إن الدبلوماسيين الإيرانيين الأربعة المختطفين في لبنان عام 1982 "مازالوا أحياء" وأنهم "معتقلون لدى إسرائيل".

ونقلت وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية الرسمية، عن دهقان قوله اليوم الإثنين، إن "هناك وثائق تثبت أن محسن موسوي، الذي كان يشغل منصب القائم بأعمال السفارة الإيرانية في بيروت، والملحق العسكري بالسفارة في ذلك الوقت، أحمد متوسليان، والدبلوماسي تقي رستكار مقدم، والمصور الصحفي لصالح وكالة إرنا (الإيرانية) كاظم أخوان، لا يزالون أحياء، وهم في قبضة إسرائيل".

وحمّل دهقان، إسرائيل مسؤولية سلامة وأمن الأربعة، بقوله إن طهران "ستعمل بالوسائل القانونية والسياسية من أجل إطلاق سراحهم".

وكان متسوليان، الذي شغل قيادة الحرس الثوري الإيراني خلال الحرب العراقية الإيرانية، اختفى هو وموسوي ومقدم وإخوان، في لبنان عام 1982.

اخر الأخبار