بلدية غزة تنجز مشروعًا لتمديد خط ناقل جديد للمياه من آبار الشمال

تابعنا على:   17:49 2016-05-23

أمد/ غزة: أعلنت بلدية غزة، عن إنجاز مشروع لتمديد خط ناقل جديد للمياه من آبار الشمال، يمر عبر منطقة الصفطاوي، كبديل عن الخط القديم الذي تعرض للتلف جراء الاعتداء عليه بتمديد وصلات غير شرعية، ما تسبب بإهدار كميات كبيرة من المياه.

وذكر مدير عام المياه والصرف الصحي في البلدية، م. سعد الدين الأطبش، أن الخط الجديد يمتد من شارع الجلاء جنوبًا وحتى نهاية شارع الصفطاوي شمالاً، بطول 1300 متر، بتكلفة إجمالية بلغت 133 ألف يورو.

وأوضح الأطبش في تصريح صحفي، أن البلدية ستبدأ بتشغيل الخط الناقل الجديد، مطلع حزيران/ يونيو القادم، لتغذية سكان مدينة غزة، كبديل عن الخط القديم الذي تعرض للتلف جراء الاعتداء عليه.

وأكد أن الاعتداءات على الخط القديم تسببت بإهدار نحو 50% من المياه المنتجة، وفقدان 2.7 مليون متر مكعب من المياه التي تضخ عبر الخط الناقل، الأمر الذي ترتب عليه معاناة العديد من مناطق المدينة المستفيدة من الآبار من نقص المياه الواصلة إلى منازلها.

وفي السياق ذاته؛ أهابت البلدية في بيان صحفي، بالأخوة المواطنين بضرورة الحفاظ على شبكات وخطوط المياه الناقلة وعدم الاعتداء عليها، مؤكدة أن الهدف الأساس من تمديد الخط الناقل الجديد، توفير كميات كبير من المياه الفاقدة والمهدرة.

ودعت الأخوة المواطنين المتعدين على خط المياه القديم، إلى تسوية أوضاعهم مع بلدية جباليا، مؤكدةً أنها ستوقف ضخ المياه في الخط القديم نهائيًا في موعد أقصاه 31 مايو/ أيار الجاري، وذلك بالتنسيق مع بلدية جباليا.

ولفتت بلدية غزة النظر إلى قيامها بتزويد بلدية جباليا بخط مياه من بئر الشيخ رضوان رقم (12) المعروف بـ"بئر النعجة" قطر (2 إنش) منذ حزيران/ يونيو 2014، لتغذية سكان منطقة بئر النعجة، إضافة إلى تزويدها بخط آخر من بئر الشيخ رضوان رقم (11) قطر (4 إنش) منذ 12 ابريل/ نيسان 2016، لتغذية سكان منطقة الصفطاوي، حسب الاتفاق المبرم.

وقالت: إنّ ذلك يأتي "انطلاقًا من حرص بلدية غزة، على المصلحة العامة، وبناء على الاتفاق الموقع بين الطرفين (بلديتي غزة وجباليا) في شهر حزيران/ يونيو عام 2014، برعاية وزير الحكم المحلي الأسبق أ. محمد جواد الفرا".

وأشارت إلى أن هذا الاتفاق يؤكد على حق بلدية غزة بالتصرف في الآبار الموجودة في بلدية جباليا وبلدية بيت لاهيا، لتغذية سكان مدينة غزة، وبدون أي اعتراض من أي طرف كون هذه الآبار تخص بلدية غزة.

يذكر ان لدى بلدية غزة عدد من الآبار في شمال قطاع غزة، تزود وتغذي سكان مدينة غزة، بالمياه عبر خطوط ناقلة.

 

اخر الأخبار