البرغوثي : ضربة مقاطعة جديدة لإسرائيل من كنائس أمريكا

تابعنا على:   20:33 2016-05-22

أمد/ رام الله: قال د. مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية ان  مؤتمر الكنيسة الميثودية المتحدة يدرس سحب الاستثمارات من شركات كبرى  مثل «كاتربيلار» و»هيوليت باكارد» و»موتورولا»، بسبب استثمارها في إسرائيل ودعمها بناء المستوطنات في الضفة الغربية. وتقدر استثمارات الكنيسة الميثودية بـ21 مليار دولار، 

وكانت الكنيسة الميثودية قد قررت منذ  أشهر مقاطعة 5 مصارف إسرائيلية رئيسية مثل بنك «هابوعاليم» وبنك «لئومي» و»فيرست انترناشيونال اوف إسرائيل» وبنك «مزراحي» وغيرها لأنها تمول البناء في المستوطنات في الضفة الغربية التي تعتبرها الأمم المتحدة غير شرعية.

و كانت  الكنيسة المشيخية الأمريكية قد سحبت  في عام 2014 استثماراتها من الشركات التي تدعم إسرائيل ثم تبعتها في 2015 «الكنيسة المتحدة للمسيح».

و قال البرغوثي ان انعطاف حكومة اسرائيل نحو التطرف المجنون و ضمها للعنصري الفاشي ليبرمان يساعد عل توسيع حركة المقاطعة و فرض العقوبات على اسرائيل.

اخر الأخبار