المؤتمر الوطني الفلسطيني يطالب القوى والفصائل بالتصدي للمؤامرات الجديدة لتصفية الحقوق الفلسطينية

تابعنا على:   19:28 2016-05-22

أمد/ دمشق: دعا أعضاء من المؤتمر الوطني الفلسطيني في عدد من الأقطار العربية القوى والفصائل الوطنية وكل الهيئات والفعاليات الفلسطينية الملتزمة بالحقوق الوطنية والتاريخية والثوابت الوطنية الفلسطينية بتشكيل حاضنة وطنية للانتفاضة,وبتحمل مسؤولياتها التاريخية في هده المرحلة الدقيقة والخطيرة التي تتعرض لها القضية الوطنية الفلسطينية,باتخاذ خطوات جادة لحماية القضية الفلسطينية من المخاطر التي تتهددها، ومواجهة المحاولات الأمريكية -الصهيونية-العربية التي تعمل لتصفية الحقوق الفلسطينية تحت ستار المبادرة الفرنسية وإعادة تفعيل المبادرة العربية وتعديلها, وبدور وغطاء من جامعة الدول العربية وما يسمى تجديد عملية "السلام"عبر إعادة مسار المفاوضات الفلسطينية والعربية مع العدو الصهيوني, والهدف من ذلك اجهاض الانتفاضة والمقاومة وتطبيع العلاقات بين دول الخليج والكيان الصهيوني وطالب أعضاء المؤتمر الوطني الفلسطيني الفصائل برفض والتصدي لأية محاولات للمساس بالحقوق الوطنية والتاريخية تحت مسميات مختلفة للتنازل عن الأرض والقدس وحق العودة.

كما رفض أعضاء المؤتمر الوطني الفلسطيني وأدان موافقة وتغطية قيادات السلطة ومنظمة التحرير الفلسطينية لهذه المشاريع المشبوهة, وأكدوا انهم سيتصدون لكل الذين يحاولون المساس بالحقوق الفلسطينية من اي جهة كانت.

كما طالب أعضاء المؤتمر الوطني القوى والفصائل الفلسطينية بالقيام بدورها الوطني بالعمل الجاد لإعادة بناء م.ت.ف ومؤسساتها على أسس سياسية وتنظيمية صحيحة واستنادا للميثاق الوطني وبرنامج المقاومة والنضال . مطالبين حركتي فتح وحماس بالتوجه الحقيقي لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام المدمر بينهما والابتعاد عن الأوهام والمراهنات والسياسات والمناورات التي ألحقت الأضرار الكبيرة بشعبنا وقضيتنا.

اخر الأخبار